لجنة المراضة والوفيات في مستشفى العيون تعقد محاضره تثقيفية بعنوان النكاف


تحت رعاية شركه بيرزيت للأدوية، عقدت لجنة المراضة والوفيات في مستشفى العيون محاضره تثقيفية بعنوان النكاف, ألقاها الحكيم عبد الرحمن الشيخ خليل، تحدث من خلالها عن المرض المعدي والذي سببه فيروس ويعدي عن طريق الرذاذ المتطاير من أنف وفم الشخص المصاب لشخص آخر سليم يصيب الغدد اللعابية, ممكن واحده أو أكثر, يسبب لها تورم وألام وخاصة في الغدد النكافية (Parotid glands), ويستمر التورم حوالي أسبوع أو أكثر, والمرض له بعض المضاعفات، ويسمى بالنكاف نسبة إلى الغدتان النكافيتان الموجودتين على جانبي الوجه وأمام الإذنين واللتان تصابان بالالتهاب نتيجة الإصابة بالفيروس، لافتاً أنّ المرض يصيب الأطفال من سن 2-12 سنة.

وتحدث عن بعض الوفيات بسبب النكاف، ولكن قبل ظهور التطعيمات، وأسباب العدوى  وهو فيروس النكاف المعدي سريع الانتشار ( (Paramyxovirus ) يصاب الإنسان فيه بالمرض بسبب تعرضه للفيروس؛ مما يؤدى إلى التهاب الغدة النكافية وينتج عنه انتفاخ في واحده أو كلتي الغدتين على جانبي وجه المصاب, ويسبب أيضا الم شديد في وجه المصاب أعراض المرض ارتفاع في درجة الحرارة مع الآم في البلعوم والحنجرة ومنطقة الأذن،وصداع وآلام في العضلات، وانخفاض في الشهية، تحدث خلال الـ 48 ساعة الأولى من الإصابة في نكاف تورم وألم في الغدة النكافية وهو الصفة المميزة للنكاف وتظهر في اليوم الثالث من المرض وقد تنتقل إلى الجهة الأخرى وجفاف في الفم وصعوبة في المضغ و البلع، وصعوبة في فتح الفم  في الأغلب يتم شفاء المرض بسهوله ولكن يمكن حدوث بعض المضاعفات، و العلاج يتم الشفاء من المرض في معظم الحالات ذاتيا مع بعض الإرشادات مثل : الراحة التامة في الفراش وعدم الإجهاد إلى أن تختفي الحرارة و الأعراض، وعزل المريض حتى لا ينشر العدوى للآخرين وعدم ذهابه للمدرسة،واستخدام الكمادات الباردة على الغدة للتخفيف من الألم الناتج عن انتفاخ الغده، وتناول أطعمه سهلة المضغ والبلع مثل الشوربة، وتناول الكثير من السوائل، وبعض الأدوية مثل الاكامول او التروفن للتخفيف من أعراض المرض الآلام  والحرارة، وعدم إعطاء حبوب الأسبرين للأطفال لأقل من 12 سنه لأنه له مضاعفات على الكبد . غسل الأيدي بالماء والصابون باستمرار. عدم المشاركة في استخدام أدوات الشخص المصاب. تنظيف الأسطح والأماكن التي يستعملها المصاب باستمرار الوقاية يمكن تجنب الاصابه بالنكاف وذلك بالعادة بإعطاء الطفل جرعتين من التطعيم الثلاثي (الحصبة – النكاف- الحصبة الألمانية ( وتعطى الجرعة الأولى في سن 12 شهر والجرعة الثانية في سن 18 شهر على التوالي، ومعظم الأطفال الرضع قبل عمر السنة الأولى لا يصابون بالنكاف لأنهم يكونوا في حماية من الأجسام المضادة من الأم.

وفي ختام المحاضرة،  شكر د. عبد السلام صباح مدير المستشفى لجنه المرضى والتي يترأسها د. حمدي حمدية وشكر الحكيم عبد الرحمن الشيخ خليل على المجهود الطيب والبناء على إلقاء هذه المحاضرة، متمنياً من إن تستمر عقد مثل هذه المحاضرات.