لدراسة آثار العدوان وأبرز الاحتياجات…وفد من وزارة الصحة يشارك في لقاء بالمستشفى الميداني الأردني

شارك وكيل وزارة الصحة الفلسطيني د. يوسف ابو الريش على رأس وفد صحي في لقاء عقد بالمستشفى الميداني الأردني، استعرض خلاله أبرز الاحتياجات الإنسانية والطبية التي يحتاجها قطاع غزة ما بعد العدوان الصهيوني على القطاع وسبل توفيرها.

وحضر من جانب الوزارة إلى جانب وكيل الوزارة كل من الوكيل المساعد د.فؤاد العيسوي ومدير عام التعاون الدولي د.محمد الكاشف ومدير عام ديوان الوزير د. ماهر شامية ومدير عام الوحدات التخصصية د.منير البرش ومدير عام مجمع الشفاء الطبي الدكتور نصر التتر.

من جانبه، اثنى د. ابو الريش على المساعدات العاجلة والأدوية التي تقدمت بها المملكة الأردنية الهاشمية لصالح القطاع الصحي، شاكرا الجهود التي بذلها المستشفى الميداني الأردني منذ نشأته في العام 2009 وحتى اليوم في تقديم االدعم والمساندة للشعب الفلسطيني.

بدوره، بين د. محمد الكاشف خلال كلمة له باللقاء أبرز الاحتياجات التي تحتاجها وزارة الصحة، موضحاً أن العديد من قوائم الأدوية والمستهلكات الطبية لا زالت تعاني من نقص حاد، مثنياً على العلاقات المتينة التي تجمع وزارته بالمستشفى الميداني الأردني.

وأضاف د. الكاشف أن أكثر من 90% من الأدوية والمستهلكات الطبية التي وردت إلى مخازن وزارة الصحة، كانت ضمن قائمة الاحتياجات التي طلبتها الوزارة، معربا عن أمله في استمرار دعم الأردن قيادة وشعبا في دعم القطاع الصحي.

من جهته، قال أمين عام الهيئة الأردنية الهاشمية ايمن رياض المفلح إن هيئته ادخلت العديد من المساعدات العينية والطبية لقطاع غزة، مؤكداً أن هيئته على استعداد لتوفير مختلف الاحتياجات على صعيد الأدوية والمستهلكات الطبية.