مستشفى النصر للأطفال تكرم أحد أقدم موظفيها لبلوغه سن التقاعد

مستشفى النصر للأطفال تكرم أحد أقدم موظفيها بعد بلوغه سن التقاعد
وزارة الصحة/أدهم عايش
نظم مستشفى النصر للأطفال اليوم الاثنين، لقاءا تكريميا لأحد أقدم موظفيها والذي بلغ سن التقاعد بعد مسيرة عمل استمرت لفترة 42 عاما .

وذلك بحضور ادارة المستشفى ممثلة بمديرها الدكتور مصطفى الكحلوت والمدير الطبي د. اسماعيل ياسين والمدير الاداري والمالي أ. وفاء بنات إضافة إلى ثلة من رؤساء الأقسام الإدارية .

وقال الدكتور مصطفى الكحلوت خلال كلمته:” أننا نجتمع اليوم لنكرم الموظف عاطف روقة والذي يتمتع بالأخلاق العالية، لافتا الى مسيرة عمله التى اعتبرها حافلة بالعطاء وكان مثالاً للموظف الذي يؤدي رسالته على أكمل وجه، وله علاقات طيبة وحسنة مع جميع الموظفين ، حيث وصفه بالموظف المنقذ نظرا لتدخلاته السريعة في حل وانجاز أي عمل يوكل له بالصورة المثالية، مؤكداً أن أبواب المستشفى مفتوحة له ومرحب به في التعاون والتواصل وتبادل الخبرات.

وتابع:” نعتبر سن التقاعد هو سن الأمل فان الوصول لسن التقاعد والموظف بصحة وعافية فهذا فضل من الله تعالى فالموظف روقة سيكون مرجعية لزملائه في أي عمل قادم بعد التقاعد، نتيجة الخبرة الكبيرة التي اكتسبها خلال مدة عمله بالعمل الإداري الصحي حيث تمنى له حياة سعيدا بعيدا عن ضغوط العمل” .

من جانبها، أوضحت أ. وفاء بنات مدير دائرة الشؤون الادارية والمالية ” أن التكريم يأتي تقديرا للجهد الذي بذله الموظف روقة خلال فترة عمله في المستشفى والتي قضاها في تقديم الخدمات الادارية على أكمل وجه، متمنين له التوفيق في حياته القادمة .

وأضافت بنات “عرفنا الأخ روقة بحُسن خلقه والتزامه الوظيفي وعمله الدؤوب رغم التحديات الجسام، إلا أنه ثبت بكل جهد وإخلاص، وما هذا التكريم إلا هدية رمزية لن تفي حقه مقابل ما قدّم للمستشفى على مدار 42 عاما.

وفي كلمة للمدير الطبي الدكتور إسماعيل ياسين قال:” نشهد له بالكفاءة والنشاط والحيوية، معتبرا أن سن التقاعد هو سن الامل حيث ينطلق بعدها للحياة الجديدة متمنيا له حياة سعيدة بعيدا عن ضغوط العمل” .

بدوره، أشاد الموظف المكرم روقة بهذا التكريم ، مؤكداً أنها يشكل له وسام فخر واعتزاز .

ويعتبر الموظف عاطف روقة أحد أقدم موظفي وزارة الصحة ومستشفى النصر للأطفال حيث عمل في مجال العمل الإداري منذ بداية تعيينه في يونيو من العام 1978 متنقلا بين عدة أقسام من ضمنها العمل أمينا للمخازن لمدة تزيد عن 20 عاما بالاضافة للعمل مأمورا للتشهيلات وصولا لسن التقاعد .

وفي نهاية اللقاء تم تكريم الموظف وتقديم درع الشكر له.