مستشفى شهداء الأقصى ينهى أعمال ترميم قسم الاستقبال والطوارئ

انتهى مستشفى شهداء الأقصى الحكومي من ترميم قسم الاستقبال والطوارئ وذلك بتمويل من الإغاثة الإسلامية وبإشراف المهندس بسام الحمادين مدير عام الهندسة والصيانة بوزارة الصحة وم. ياسر النواس مدير دائرة الهندسة والصيانة بالمستشفى.

 

هذا وشملت أعمال الترميم تركيب كراميكا  لحوائط قسم الاستقبال والطوارئ ودهاناتها وعمل قاطع ألومونيوم بين الاستقبال والعمليات المركزية مع وجود باب وشباك للطوارئ وفتح باب رئيسي يربط قسم الاستقبال والأقسام الداخلية بالمستشفى مباشرة بالإضافة إلى عمل رمبة (قرالونيت) بشكل هندسي سليم لمدخل قسم الاستقبال والطوارئ واستحداث غرفة لزوم العناية المركزة بداخل قسم الاستقبال والطوارئ مع تركيب ما يلزمها من خطوط وإمدادات للأكسجين والكهرباء وكذلك عمل صيانة كاملة لجميع نقاط الأكسجين بالقسم وتجهيز مكان لأرشفة تذاكر الاستقبال والطوارئ

 

هذا و ثمن د. إبراهيم  الهور مدير المستشفى دور كل من ساهم في أعمال ترميم القسم والإشراف عليه  والذي يساعد في تسهيل حركة الموظفين من وإلى قسم الاستقبال والطوارئ والأقسام الداخلية والفنية بعد افتتاح الباب الداخلي وتسهيل حركة المرضى والمترددين من وإلى قسم الاستقبال والطوارئ والأقسام الداخلية الفنية بعد افتتاح الباب الداخلي وكذلك سهولة الحركة بين العمليات وقسم الاستقبال والطوارئ في حالة الطوارئ المركزية بعد عمل قاطع الألمونيوم وبوجود باب وشباك للطوارئ بالإضافة إلى سهولة مراجعة وإخراج تذاكر الاستقبال عند الحاجة بوجود الأرشيف الخاص بقسم الاستقبال والطوارئ حيث سيتم الاحتفاظ بالتذاكر لمدة 3 شهور ثم ترحل كما يتم  التعامل مع الحالات الحرجة بالسرعة الممكنة ومحاولة إنعاشها باستحداث غرفة عناية الاستقبال والأجهزة الحديثة فيها و       المحافظة على نظافة قسم الاستقبال والطوارئ حيث الدهانات والكراميكا الحديثة.

 

كما قدّم د. الهور شكره الجزيل للإغاثة الإسلامية على مجهوداتها وتبنيها لتمويل مشروع ترميم قسم الاستقبال و الطوارئ ودعا إلى مزيد من الدعم و المساندة و توثيق الروابط و العلاقات لما فيه مصلحة للمريض أولا .