☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

نفاد الحليب العلاجي يهدد حياة مئات الأطفال

 

نفاد الحليب العلاجي يهدد حياة مئات الأطفال

وزارة الصحة/ ملكة الشريف

أكد د. راغب ورش أغا رئيس قسم الجهاز الهضمي بمستشفى الرنتيسي بأن نفاد كافة أنواع الحليب العلاجي يشكل خطرا حقيقيا على حياة عشرات الأطفال المرضى لإصابتهم بمرض وراثي مزمن يستدعي تناولهم لحليب علاجي خاص وأهم هذه الأصناف حليب الجلاكتومين، وحليب النيوترموجين، وحليب ايزوميل.

وأوضح أن الأطفال المرضى الذين يعتمدون بشكل أساسي على تناولهم لحليب الجلاكتومين منذ الولادة معرضون للخطر كونهم بحاجة ماسة لتناول الحليب وخاصة أنهم لا يستفيدون إلا من المأكولات الحيوانية كالسمك واللحوم والحليب ودون ذلك سيؤثر على صحتهم العامة.

وأشار د. أغا أن عدم تناول الأطفال للحليب العلاجي يتسبب في وجود إسهال مزمن وسوء امتصاص وبالتالي انخفاض أوزانهم مما يضطرهم الى دخول المستشفى لفترات طويلة، منوها أن حالات الاسهال المزمن قد تؤدي إلى الوفاة.

ولفت إلى أن هذا الحليب تحديدا لا يتوفر في السوق الخاص ولا تتوفر له بدائل على الاطلاق علاوة على تكلفته العالية التي تتجاوز المائة دولار.

كما أكد د. أغا الى أن الصنف الثاني من الحليب العلاجي نيوترموجين يعطى للأطفال الذين يعانون من حساسية للبروتين الموجود في الحليب البقري حيث يستفيد منه شريحة كبيرة من الأطفال المرضى، موضحا ان البدائل الموجودة ليست بنفس الكفاءة والجودة، وأن 90 % فقط من الأطفال المرضى يستجيبون للبديل و10% لا يستجيب، ومنوها إلى نفاد حليب ايزوميل الذي يحتاجه الاطفال الذين يعانون من سوء امتصاص السكر، إضافة إلى فقدان انواع أخرى من الحليب.