نواب المحافظة الوسطى يلتقون بوكيل وزارة الصحة لمناقشة بعض قضايا القطاع الصحي

التقى
نواب المحافظة الوسطى أمس الأربعاء بوكيل وزارة الصحة الفلسطينية د.حسن خلف
وناقشوا معه العديد من القضايا التي تتعلق بالقطاع الصحي وسبل تطوير أداء وتلبية
احتياجات طواقم الإسعاف والطوارئ في المحافظة الوسطى من قطاع غزة .

وناقش
كل من النائب د.سالم سلامة وهدى نعيم العديد من القضايا والتي كان أهمها وصول عدد
من المطالب من وحدة الإسعاف والطوارئ إلى فرع المنطقة الوسطى وكذلك بعض المشاكل
الإدارية بين إدارة الفرع والإدارة العامة.

وتساءل
د.سلامة عن سبل توفير معدات لطواقم الإسعاف والمتمثلة بأجهزة اللاسلكي والبزات
الطبية وسيارات النقل والإسعاف, وأوضح النواب خلال اللقاء أنهم قاموا بتكريم طواقم
الإسعاف والطوارئ ،متسائلين عن سبب استثناء بعض العاملين وفقدان حقهم في التكريم .

من
جانبها تساءلت النائب هدى نعيم عن عدم تقديم وجبات الطعام للذين يعملون 12 ساعة في
وحدة الإسعاف في مركز الوسطى وعدم حساب الساعات الإضافية للمسعفين ،إضافة للصعوبات
التي يواجهها العاملين في التحرك من وإلى مقر المحافظة الوسطى ،وكذلك العمل على
صيانة سيارات الإسعاف بالمنطقة.

بدوره
عبر د.خلف عن شكره وتقديره لما يقوم به النواب من جهود في خدمة شعبهم وأكد أن
الوزارة تعمل جاهدة على زيادة الاتصال بين الفروع المختلفة لوحدة الإسعاف والطوارئ
التابعة للصحة والتنسيق الكامل فيما يتعلق في المطالب والاحتياجات لاسيما في وقت
الحرب. كما وأجاب عن كافة التساؤلات التي وجهت إليه من النواب . 

و
ثمن خلف كافة الجهود المبذولة لتكريم المسعفين الذين عملوا خلال فترة الحرب
كالجراحين في المستشفيات وغيرهم من الطواقم الطبية ،مشيرا لوجود بعض الأخطاء من
استثناء بعضهم في التكريم .

وفي
موضوع المعدات أوضح خلف انه وصل وزارته العديد من المعدات وسيارات النقل والإسعاف
الحديثة بعد الحرب وقامت الوزارة بتوزيعها على كافة المؤسسات الحكومية وغير
الحكومية العاملة في مجال الإسعاف والطوارئ ،وأوضح انه تم تشكيل لجنة للإسعاف
والطوارئ تشمل كافة هذه الجهات لضمان التنسيق والعمل بأكبر كفاءة.