وزير الصحة : انجازات وحدات الوزارة في ظل الحصار فاقت التوقعات

ثمّن وزير الصحة د. باسم نعيم الجهد الكبير الذي بذل في وحدات الوزارة المختلفة خلال السنوات الأخيرة، مشددا على أنها ركيزة أساسية للخدمات المقدمة في المستشفيات والمراكز الصحية الأولية.+
جاء ذلك خلال اجتماعه مع وحدات الوزارة، بحضور د. حسن خلف وكيل وزارة الصحة المساعد.
ويأتي الاجتماع في إطار مناقشة ما أنجز خلال العام الماضي والإطلاع على خطة 2011 التطويرية، وبحث السبل الكفيلة للتغلب على معضلة الحصار، حيث تمّ اطلاع الوزير من قبل المسئولين في الوحدات على أبرز الانجازات التي تحققت والتي كان أبرزها إعفاء رسوم التامين الصحي للعمال وحالات الشؤون الاجتماعية والأسرى لتعزيز صمودهم، إضافة إلى العمل على توحيد الملف الطبي من خلال تطبيق نظام الحوسبة.
واعتبر الوزير نعيم أنّ ما تحقق من انجازات، كان أكثر مما هو متوقع في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني جراء الحصار، مؤكداً حرصه على توفير كافة الإمكانات المتاحة لضمان تحقيق المزيد من الارتقاء في العمل وتفعيله خلال المرحلة المقبلة.
ودعا الوزير نعيم إلى ضرورة تحسين العلاقة وتمتينها بين الطواقم التمريضية والمرضى وترشيد الاستهلاك في المختبرات الطبية، وزيادة الوعي الصحي لدى المواطنين من خلال تطوير العمل في التثقيف الصحي.