وزير الصحة يترأس اجتماع اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ

أكد معالي وزير الصحة الدكتور نعيم حرص وزارته على تفعيل عمل اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ لتمضي قدماً نحو أخذ دورها الريادي كباقي مؤسسات العمل الصحي في سبيل خدمة أبناء هذا الوطن المعطاء. جاء ذلك خلال ترأس معاليه للاجتماع الدوري للجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ، بحضور د. حسن خلف وكيل وزارة الصحة المساعد و د. بشار مراد مدير الإسعاف في الهلال الأحمر الفلسطيني، ود.ياسر الكحلوت مدير الإسعاف المدني، وأ. جمال أبو سلمية مدير الإسعاف في الخدمات الطبية، و د.يحي خضر مدير وحدة الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة و أ. هاني الجعفراوي نائب مدير الإسعاف في الوزارة وم. علاء الشرفا مدير وحدة تكنولوجيا المعلومات بالوزارة وأ. أدهم أبو سلمية الناطق باسم الخدمات الطبية العسكرية وأ. محمود سبيتان مسؤول الإسعاف في الصليب الأحمر.

 من جهته أعرب الوزير نعيم عن شكره وتقديره لأعضاء اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ على حجم الجهد المبذول والذي يعد كمؤشر طيب وايجابي على مدى التنسيق والتعاون المشترك بين كافة مقدمي خدمة الإسعاف في قطاع غزة من جهة و المؤسسات الأهلية والرسمية من جهة أخرى فسواء في تجهيز سيارات الإسعاف أو من خلال تأهيل وتدريب الكادر ومتابعة العمل والخدمة المقدمة، معتبرا تشكيل اللجنة من أهم الخطوات التي تمّ اتخاذها بعد العدوان على غزة بغية تنسيق الجهود لتقديم الخدمة بفاعلية أكثر وكفاءة عالية.

وحول إيجاد مقر دائم للجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ أوضح الوزير نعيم ” أنّ هذا الأمر يعزز من عمل اللجنة ودورها في تحقيق الهدف المنشود والتي تشكلت من أجله، مقدماًً شكره لكافة الجهات التي ساهمت في تجهيز المقر وعلى رأسها منظمة الصحة العالمية على جهودها المباركة في خدمة القطاع الصحي الفلسطيني على مدار سنوات عديدة وفي مجالات متعددة.

 

وحدة العلاقات العامة والإعلام

وزار ةالصحة