وزير الصحة يتفقد امتحانات الترفيع لبرنامج البورد الفلسطيني

تفقد معالي وزير الصحة الدكتور  باسم نعيم وبرفقته كلاً من الدكتور حسن خلف وكيل الوزارة المساعد والدكتور محمد الكاشف دير عام المستشفيات و عدد من المدراء العامون امتحانات الترفيع لبرنامج البورد الفلسطيني والذي تقدم له ما يقارب من 135 طبيب وطبيبة , حيث شملت عدة تخصصات وهي ( طب الأسرة – طب أطفال – باطنه عامة – جراحة عامة – نساء و توليد – أشعة تشخيصية – تخدير وعناية مركزة ) , وذلك في مقر الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية .

من جهته أكد معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم أن هذا الجهد يأتي رغم الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني نتيجة تضافر الجهود المبذولة من كافة الأطراف والجهات ذات العلاقة وفي مقدمتها الجامعات الفلسطينية.

 وأضاف ” إن برنامج البورد الفلسطيني يحظى بدعم من الوفد النرويجي الذي وعد بالتواصل مع جمهورية مصر العربية بغية التنسيق لدخول وخروج الأطباء و ذلك من خلال إبرام اتفاقية التوأمة مع الجامعات المصرية في هذا الشأن, مبينا أن هناك تعاون كبير بين وزارة الصحة والأشقاء في قطر في سبيل دعم القطاع الصحي الفلسطيني بكافة جوانبه.

واعتبر معاليه انعقاد الامتحان الثاني للبورد الفلسطيني هذا العام بمثابة انجاز وخطوة متقدمة نحو الارتقاء والنهوض بالقطاع الصحي موضحا أن البورد الفلسطيني أصبح الآن يقترب من وصوله إلى مستوى البورد العربي  مشيرا  أن هذه الخطوة تشكل فرصة حقيقية لكافة المتقدمين للامتحان من أجل تطوير القطاع الصحي في قطاع غزة منوها أن ذلك الأمر لم يكن متوفرا في السابق.

ووعد الوزير نعيم بتقديم كافة التسهيلات اللازمة للارتقاء في الخدمة الطبية المقدمة للشعب الفلسطيني موضحا حرص الوزارة على استثمار استعداد العديد من الدول العربية والإسلامية لتقديم كافة أشكال الدعم للقطاع الصحي في فلسطين .

من جانبه أكد د . ناصر أبو شعبان مدير عام تنمية القوى البشرية أن امتحان الترفيع لبرنامج البورد الفلسطيني هو أحد أنشطة التقييم و المتابعة للمتدربين في برنامج البورد الفلسطيني بمراكز التدريب في وزارة الصحة والمعتمدة من المجلس الطبي الفلسطيني موضحاً أن هذا الامتحان له صدى قوي من خلال تطوير الكادر الطبي والارتقاء بمستوى صحي متميز لجميع الأطباء.