وزير الصحة يستقبل وفد طبي مصري ويؤكد على متانة العلاقات بين البلدين

أكد وزير الصحة الفلسطيني د.مفيد المخللاتي، الأربعاء، خلال استقباله لوفد طبي مصري من نقابة الأطباء المصريين وجمعية الإصلاح على متانة العلاقات المصرية الفلسطينية.

وأدان الطرفان الحملات الإعلامية التي تشنها بعض وسائل الإعلام على أهالي فلسطين وقطاع غزة، مشيرين إلى أن غزة ستبقى خط الدفاع الأول عن مصر في مواجهة الصهيونية المتمثلة في الكيان الإسرائيلي.

كما أشاد وزير الصحة بالدور المصري الحكومي والشعبي خلال عدوان الأيام الثمانية الذي شنته “إسرائيل” على قطاع غزة، مؤكداً دور الدعم الدوائي المصري خلال تلك الفترة في انقاذ العديد من جرحى العدوان.

وأشار د.المخللاتي إلى أن الأطراف التي تحرض ضد غزة وضد أبناء الشعب الفلسطيني، هي أطراف تغني خارج السرب لمصالحها الذاتية، مؤكداً على العلاقة الوطيدة والتاريخية التي تجمع مصر بفلسطين.

وترأس الوفد الذي شارك فيه عدد من الأطباء المصريين إسماعيل أبو الذهب مسئول العلاقات الدولية في نقابة أطباء مصر، وكان في استقبالهم كلا من د.محمد الكاشف مدير عام التعاون الدولي ود.ماهر شامية مدير عام ديوان الوزير ود.منير البرش مدير عام الرقابة ود.أشرف القدرة مدير وحدة العلاقات العامة والإعلام في وزارة الصحة.