وفد طبي أجنبي : في غزة أطباء متميزين تبادلنا معهم الخبرات

.

غزة : محمد محجز

لقد بات من الواضح للعيان سلسلة النجاحات الذي يحققها فريق جراحة الأطفال بمجمع الشفاء الطبي، وذلك بشهادة وفود طبية أجنبية حضروا من أجل تدريب طواقمنا وعند مغادرتهم للبلاد قالوا: كنا نعتقد أننا ذاهبون إلى أوغندا أو الصومال .. فوجئنا بوجود جراحة أطفال وأطباء متميزين تبادلنا معهم الخبرات.

وفي ذات السياق تمكن فريق جراحة الأطفال في مجمع الشفاء الطبي خلال الأسابيع القليلة الماضية من إجراء العديد من العمليات الدقيقة، منها عمليات لحديثي الولادة؛ إضافة لعمليات لأطفال بأعمار متفاوتة، من أبرز هذه العمليات استئصال أكياس وأورام تتسبب بانسدادات وتضيقات خطيرة إما في الكبد أو في البنكرياس والقنوات المرارية.

ويتحدث الدكتور إسماعيل نصار استشاري جراحة الأطفال بمستشفى الشفاء في غزة عن حالة الطفلة ملك أبو دحروج والبالغة من العمر ستة اعوام ، حيث كانت تشكو من الم شديد في البطن أعلى السرة؛ الأمر الذي تطلب إجراء صوةMRCP  الخاصة بتشخيص الحلات ذات العلاقة بالكبد والقنوات المرارية.

وأضاف: “إن الصورة أظهرت وجود كيس مغزلي الخلية عند التقاء القناة المرارية مع البنكرياس؛ ما أدى إلى تضيق شديد وانسداد جزئي في نهاية الفتحة المرارية؛ وبالتالي أدى ذلك إلى زيادة حجم الكيس خلال فترة وجيزة” .

وأوضح : أجرينا العملية للطفلة بنجاح حيث قمنا باستئصال المرارة مع الكيس، وتم التعويض عنها بزرع قناة بديلة وذلك بأخذ جزء من الأمعاء الدقيقة وتوصيلها بالفتحة المرارية البوابية للكبد.

وتابع: ” تعد هذه العملية من العمليات الدقيقة والمعقدة حيث استغرقت ست ساعات، مؤكدا بأن الطفلة ملك تماثلت للشفاء وغادرت المستشفى بعد ثمانية ايام”.

من جانبها شكرت والدة الطفلة ملك أسرة جراحة الأطفال في مقدمتهم د. إسماعيل نصار المشرف على الحالة وأطباء التخدير وفريق التمريض وكافة العاملين في قسم جراحة الأطفال على ما أظهروه من اهتمام ورعاية لابنتها.

 .

.