وفد من وزارة الصحة يبحث مع وكالة الغوث سبل تطوير أنظمة الرعاية الصحية الأولية


الصحة/ ابراهيم شقوره
بحث وفد من وزارة الصحة بقيادة وكيل الوزارة د. يوسف أبو الريش مع ممثلي برنامج الصحة في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “اونروا” سبل التعاون المشترك، إلى جانب امكانية تطوير أنظمة الرعاية الصحية الأولية على المستوى الوطني، بما يخفف الضغط على مراكز الطوارئ والحوادث في المستشفيات.
وشارك في الوفد الزائر عن وزارة الصحة إلى جانب وكيل الوزارة كل من وكيل وزارة الصحة المساعد للرعاية الأولية د. فؤاد العيسوي ومدير عام الرعاية الأولية د. ماهر شامية ومدير عام المستشفيات الدكتور عبد اللطيف الحاج.
وبدوره، أكد د. ابو الريش اعتزازه بالخدمات الصحية المقدمة من قبل الـ “اونروا” للاجئين الفلسطينيين، مبيناً أن الزيارة تهدف للاطلاع على الجهود المبذولة وبحث سبل التكامل والتعاون لصالح المواطن الفلسطيني.
وأعرب وكيل الوزارة عن تقديره للجهد المبذول من قبل الـ “اونروا” في تطوير العمل داخل المرافق الصحية الخاصة بها.

من جانبها، أطلعت مديرة برنامج الصحة في وكالة الغوث د. غادة الجدبة، وفد الوزارة على التطورات التي شهدتها أنظمة العمل داخل المرافق الصحية، خصوصا فيما يتعلق بالتحول إلى نظام طبيب الأسرة، إلى جانب حوسبة الخدمات والملفات الصحية، وما عاد به من فوائد في التعرف على المؤشرات الصحية من خلال الدراسات والأبحاث.
وأكدت الجدبة على الجهوزية التامة في تبادل الخبرات بين الجانبين بما يحقق افضل الخدمات للمواطنين واللاجئين الفلسطينيين.
كما أكد الجانبان على ضرورة وضع نظام مشترك لتجنب تكرار صرف الأدوية في مراكز الرعاية الأولية التابعة للحكومة ونظيرتها التابعة للأونروا، مشيرين إلى الأضرار التي لحقت بالمواطنين نتيجة تكرار عملية صرف الأدوية.
وبحث الطرفان أيضاً، أوجه التعاون على صعيد التحويلات الطبية من مراكز الرعاية الأولية التابعة لـ ” أونروا” إلى المستشفيات التابعة لوزارة الصحة.
وشملت الجولة تفقد وكيل الوزارة لاقسام تقديم الخدمات الصحية في عيادة الصفطاوي، والاطلاع على التطورات التي شهدتها أنظمة العمل  داخل العيادة.