وكيل وزارة الصحة يطالب الرئيس والحكومة بإنهاء معاناة الموظفين دون تلكؤ أو تعطيل

ثمن جهود كوادر وزارة الصحة
وكيل وزارة الصحة يطالب الرئيس والحكومة بإنهاء معاناة الموظفين دون تلكؤ أو تعطيل
طالب د. يوسف أبو الريش وكيل وزارة الصحة الرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية برئاسة د. رامي الحمد الله , بالعمل الجاد والفوري لإنهاء معاناة الموظفين المحرومين من رواتبهم الشهرية منذ شهور , والتعامل مع هذا الملف دون تلكؤ أو تعطيل , وقال عطوفته أن على فصائل العمل الوطني والمؤسسات والهيئات الدور الكبير للدفع باتجاه إنهاء معاناة الموظفين ودعم الحلول المنصفة بدمج الموظفين في هيكل وظيفي ومالي موحد .
وتوجه بالتحية والتقدير إلى كافة كوادر وزارة الصحة الذين ضربوا أروع الأمثلة في العطاء والتضحية في هذه الظروف العصيبة من الحرمان من قوتهم وقوت أبنائهم ومن أبسط مقومات الحياة الكريمة الا أنهم مازالوا يتدثرون بمعاطفهم البيضاء التي تعكس لون قلوبهم وصفاء نفوسهم وإيمانهم العميق بقدسية الرسالة والأمانة التي يحملونها خدمة وعطاءا لشعبنا الصامد , مؤكدا على أن وزارة الصحة ستظل تقف الى جانب كوادرها مدافعة عن حقوقهم وعن شرعيتهم التي مهروها بدمائهم وعرقهم كثابت راسخ لا يمكن لأحد ان ينفيها او يسلبها .
كما واكد ان من حقوق الموظفين وعبر هيئاتهم المعتبرة القيام بالفعاليات المختلفة التي يوصلون من خلالها صوتهم وتمكنهم من نيل حقوقهم , ولكن ليس على حساب حق المرضى وأرواحهم , مطالبا الجميع بتجنيب المريض والقطاع الصحي كافة الفعاليات التي تمس بحقوق المرضى بشكل او بآخر , معتبر أن امتناع البعض عن العمل في الأقسام الحساسة مثل أقسام الطوارئ والعناية المركزة وغيرها وتعطيل وإرباك العمل فيها جريمة يحاسب عليها القانون .
كما وشدد على ضرورة استمرار تكاتف وتعاون كافة مؤسسات الوزارة ومرافقها للحفاظ على استمرارية تقديم الخدمات والتخفيف من وطأة الظروف الصعبة التي يعيشها أهلنا في قطاع غزة المحاصر .