أطباء جراحة المخ والأعصاب بمجمع الشفاء الطبي جهود متواصلة بمهارات نوعية

 

 

الصحة : إيمان عاشور

هي غزة … تتأرجح بين الأمل والألم وبين النصر والتمكين، بالرغم من كافة المعيقات وتشديد الحصار على أهالي قطاع غزة إلا أن طواقمها الطبية ينحتون في الصخر من أجل تماسك الخدمات الصحية المقدمة وأدائها بشكل مميز يليق بالمواطن الفلسطيني.

جهود تبذل على الدوام من أجل تطوير الكفاءات بمهارات نوعية وعالية تكون قادرة على تقديم خدمة في هذا السياق.

حيث تمكن طاقم من قسم جراحة المخ والأعصاب بمجمع الشفاء الطبي ، مكون من د. حازم كحيل أخصائي جراحة الأعصاب ود. ماهر أبو الخير أخصائي جراحة الأعصاب ، ولأول مرة من إجراء عملية جراحية باستخدام الميكروسكوب الجراحي لمريض يبلغ من العمر 40 عاما كان يعاني من ضعف شديد في القوة العضلية في الأطراف السفلية مع فقدان الإحساس من مستوي الصدر حتى أسفل الأطراف.

حيث أوضح د. كحيل ، أنه تم فحص المريض وطلب إجراء صورة رنين مغناطيسي للفقرات الصدرية وتبين وجود ورم كبير داخل النخاع الشوكي على مستوي الفقرة الثانية والثالثة الصدرية مع ضغط شديد على النخاع الشوكي وضيق شديد في القناة الشوكية بما يقارب نسبة 95 % من حجم القناة ، فقرر الأطباء إجراء عملية عاجلة لاستئصال الورم وتوسيع القناة الشوكية ، حيث تم إدخال المريض لغرفة العمليات لإسئصال الورم كاملا وتحرير النخاع الشوكي وتوسيع القناة الشوكية.

هذا وأشار د. أبو الخير أن مثل هذه العمليات تتطلب مهارة عالية جدا في العمل وقد أجريت اليوم في غزة بعد أن كانت تحول للعلاج بالخارج ، موضحا إلي أن المريض في حال تحسن بصورة يومية ويستطيع المشي والتحرك بدون مساعدة ويستطيع أن يحس بحركات أطرافة السفلية

المريض أعرب عن سعادته الكبيرة من نجاح العملية وظهر ذلك واضحا على محياه ، حيث أشاد بعمل الطواقم الطبية المحلية من أدائها المميز بإجراء مثل هذه العمليات ونسبة النجاح العالية في ظل الحصار المفروض وعطل الأجهزة الطبية والنقص الحاد في الأدوية والمستهلكات الطبية .

من جانبه أكد د. أسامة العكلوك ود. باسل بكر رؤساء أقسام جراحة المخ والأعصاب بالمجمع أن إجراء مثل هذه العمليات دليل على المهارات والقدرات العالية التي يتمتع بها الكادر الطبي بالمجمع

 

كما وعبر الدكتور صبحي سكيك المدير الطبي للمجمع عن فخره بالإنجازات التي حققها مجمع الشفاء الطبي بالرغم من شح الإمكانيات لاستمرارية العمل وتقديم الخدمة .