الجلطات الوريدية بعد الولادة .. الأعراض والوقاية

 

جلطات الدم من الأشياء الخطيرة التي تصيب الإنسان، وهي تصيب السيدات غالبًا في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، أو الستة أسابيع بعد الولادة مباشرة.

أعراض جلطة القدم (الساق) بعد الولادة

يمكن أن تنشأ الجلطة بعد الولادة دون التسبب في ظهور أعراض، وهذا مما يزيد من خطورتها ، وأهمية اكتشافها. هناك بعض العلامات التي قد تظهر على الأم بعد الولادة منها:

  • وجود تورم في إحدى الساقين أو كلتيهما
  • الشعور بألم في الساق واحمرار في مكان تورم الوريد المصاب الذي يميل لونه إلى اللون الأزرق
  • صعوبة المشي والشعور بألم في القدم يزداد مع المشي
  • شحوب لون منطقة الكاحل والقدم لقلة وصول الدم إليهما
  • ارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم و دفء الجلد في المنطقة المصابة
  • احمرار الجلد في الجزء الخلفي من الساق، عادة تحت الركبة.

الأسباب المحتملة لحدوث جلطات الساق والقدم بعد الولادة

  • الراحة في الفراش والمكوث في المستشفى فترات طويلة، فالمشي يؤدي إلى انقباض عضلات الساق ودفع الدم في أوردة الساق لإعادته إلى القلب، أما في حالة الراحة وعدم التحرك فترات طويلة فيحدث ركود الدم في الأوردة السفلية للساق
  • الجراحات تؤدي إلى زيادة مستوى عوامل تجلط الدم
  • قلة النشاط البدني والسمنة المفرطة قد تجعلك أكثر عرضة للجلطات
  • الإصابة ببعض الحالات الطبية، مثل أمراض القلب أو الرئة أو السكري
  • تاريخ عائلي من تخثر (تجلط) الدم، أن يكون للدم قابلية فوق العادية لتكوين الجلطات، كأن يكون عالي اللزوجة وقليل السيولة

مضاعفات جلطة الساق بعد الولادة

تكمن المشكلة في جلطة الساق بعد الولادة في المضاعفات التي قد تحدث عند 25% من المصابين بها، إذا لم يتم معالجتها، فيتفتت جزء من هذه الجلطة وينتقل مع تيار الدم حتى يصل إلى القلب أو الرئتين ويؤدي إلى انسداد في جريان الدم هناك، فيسبب ألمًا حادًا في الصدر وضيقًا في التنفس وانخفاضًا في ضغط الدم، وهي حالة طبية طارئة وخطيرة جدًا تستدعي اهتمامًا عاجلًا.

جلطة الساق أكثر شيوعا بعد الولادة القيصرية من الولادة الطبيعية

علاج جلطة الساق بعد الولادة

عند الإصابة بجلطة الساق التالية للولادة القيصرية أو الطبيعية، عليك زيارة الطبيب، الذي سيصف لك الدواء وفقًا لحالتك، غالبًا ما يجري تناول مذيبات للجلطة، وقد يقترح الطبيب أيضًا العلاج الجراحي باستئصال الجلطة الوريدية أو تفتيتها.

نصائح منزلية

بالإضافة إلى العلاجات الطبية، هناك أيضًا علاجات منزلية بسيطة يمكنك القيام بها، مثل:

  • تفادي المكوث فترة طويلة في الفراش بعد العملية الجراحية، والحرص على المشي مباشرة بعد الولادة
  • في حالة عدم القدرة على الحركة بشكل مستمر لسبب طبي ما، ينصح بارتداء الجوارب الضاغطة الطبية ورفع الساق وتحريكها
  • ارتداء الجوارب الطبية الضاغطة طوال اليوم وخلعها في أثناء النوم فقط
  • رفع الساق المصابة عن مستوى الجسم باستخدام وسادة عالية
  • وضع كمادات ساخنة على مكان الإصابة بالجلطة