الصحة تعقد ورشة عمل حول واقع الحوسبة في الرعاية الأولية بين الحاضر والمأمول

الصحة/

عقدت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس الأربعاء، بمقر الوزارة بمدينة غزة، ورشة عمل حول واقع الحوسبة في مراكز الرعاية الصحية الأولية بين الواقع والمأمول، وذلك تحت شعار” نحو وحدة الفهم وتكامل الأدوار والنجاح في إدارة المعلومات الصحية”.

وفي كلمة له بالورشة، أكد وكيل وزارة الصحة المساعد المهندس أسامة قاسم، أن الورشة تأتي في سبيل تطوير وتجويد الخدمات الصحية وإدارة المعلومات الصحية بشكل سليم بما ينعكس على سلامة اتخاذ القرار، ويسهم في جودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وثمن المهندس قاسم، جهود كافة الطواقم الهندسية وإسهاماتها في تطوير أنظمة العمل داخل وزارة الصحة، مشيراً إلى أن الورشة التي تجمع بين إدارات الرعاية الأولية المختلفة، تهدف لتحديد الفجوات والاحتياجات، ولاستكمال البرامج التي تم البدء بها خلال الأعوام الماضية.

بدوره، أكد مدير عام الرعاية الأولية د. ماهر شامية، أهمية الحوسبة في التعامل السليم مع السجلات الطبية للمرضى سواء في مراكز الرعاية الأولية وحتى على المستوى الوطني في الخدمات الثانوية في المستشفيات الحكومية والأهلية، مشيراً إلى أن الحوسبة تنعكس إيجابا وبشكل مباشر على جودة الخدمة المقدمة للمريض وعلى الأداء الجيد للكوادر الصحية في متابعة المرضى.

وناقشت الورشة التي جاءت بمشاركة مدير عام وحدة تكنولوجيا الشرفا المهندس علاء الشرفا، ومدير وحدة نظم المعلومات أ. هاني الوحيدي، ومدراء مناطق الرعاية الأولية، واقع الحوسبة وإدارة المعلومات الصحية في الرعاية الأولية والخطوات القادمة من البعد التقني والمعلوماتي والتحديات والحلول.

وشهدت وزارة الصحة العديد من النقلات النوعية في مجالات الحوسبة، ما أسهم في تحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.