الصحة تناقش مشروع تدريب الطوارئ والسموم مع منظمة أطباء بلا حدود”أسبانيا”

استقبلت وزارة الصحة الفلسطينية ممثلة  بمدير عام المستشفيات د. محمد الكاشف، ود. مثقال حسونة ، مدير دائرة شؤون الأطباء،  وفداً من منظمة أطباء بلا حدود "أسبانيا" ممثلةً بكل من د. خوليا باستور  المنسقة الصحية للمنظمة  في فلسطين، والطبيب الأخصائي ومدرب المشروع د. خوليان موزوتا من مستشفى الطوارئ في مدينة سرجوسا – أسبانيا.

وتأتي الزيارة في إطار مناقشة ومتابعة مشروع تدريب الطوارئ والسموم والذي بدأت فعاليته في مجمع ناصر الطبي ،وبعد ترحيب مدير عام المستشفيات د. محمد الكاشف ، بالوفد الزائر مثمناً الجهود التي تبذلها المنظمة في سبيل خدمة القطاع الصحي الفلسطيني.

ووعد د. الكاشف بإيجاد وتأهيل مدربين محليين  في مجال السموم  لإمكانية تطبيق البرنامج نفسه على الأطباء والتمريض والفنيين مستقبلا، معربا عن سعادته بهذا التواصل بين المنظمة ووزارة الصحة.

 بدوره شكر الوفد الزائر حسن الاستقبال مؤكدا مواصلة دعمه للقطاع الصحي في كافة المجالات.

ومن جانبه أوضح المدرب د. خوليان موزوتا أن مشروع التدريب قد شمل بالإضافة إلى الموضوع الرئيس السموم عدة مواضيع فرعية في مجالات طبية عديدة في مجالات القلب، الدم ، وأمراض الجهاز التنفسي ، والإصابات وطب الطوارئ  .

وبدوره أعرب المدرب موزوتا عن إعجابه بمستوى الاستجابة من جانب الوزارة والإدارة من جهة ، ومن جانب المتدربين من جهة أخرى والتزامهم بالحضور.

الجدير بالذكر أن برنامج التدريب على السموم يتضمن جملة من المحاضرات النظرية ، واستعراض حالات مرضية للتسمم العارض والتسمم الدوائي في المستشفيات، وقد حضر المحاضرات 24 طبيب من مختلف مستشفيات الوزارة واستمر ت الدورة لمدة سبع أيام.