الصحة تنتهي من حوسبة المستودعات وتجهز خطة لمواجهة الطوارئ في بنوك الدم

أعلنت د. رندة الخضري مديرة وحدة المختبرات وبنوك الدم بالوزارة الانتهاء من حوسبة المستودعات، وذلك من خلال دعم مؤسسة ميرلين، علاوة على تدعيم المختبرات وبنوك الدم بالعديد من الأجهزة اللازمة لرفع كفاءة العمل.

وأوضحت الخضري أنه تمّ الشروع في حوسبة نظام العمل في بنوك الدم بعد توفير الحواسيب والطابعات في بنك الدم في عدد من المستشفيات تمهيدا لنشره في باقي بنوك الدم.

وأشارت إلى تجهيز خطة لمواجهة الطوارئ في بنوك الدم، بالإضافة إلى طباعة ملصقات لتحديد نوع الفصيلة لوحدات الدم ومكوناته وبوسترات ومطويات لزيادة الوعي للتبرع بالدم.

ولتطوير مهارات الكوادر العاملة أكدت الخضري أنّه تمّ عقد العديد من الدورات التدريبية للعاملين في المختبرات، والتي كان أهمها دورات في الدم الآمن – تشخيص مرض التهاب السحايا- صيانة الأجهزة المخبرية-السياسات العامة ومنهاج طرق العمل – والتدريب على خطة الطوارئ في بنوك الدم،بالإضافة إلى دورة في نشر معايير ضبط الجـــودة،و ذلك من خلال منظمة الصحة العالمية و مؤسسة مرلين و تنمية القوى البشرية.

وأفادت الخضري بأنّه تمّ الانتهاء من نظام مزاولة المهنة لخريجي التحاليل الطبية واعتمادها من الوزارة بالإضافة إلى الانتهاء من وضع الوصف الوظيفي لجميع وظائف التحاليل الطبية.