اللجنة الوطنية العليا للتحرر من التبغ تناقش خطة انطلاق حملة مكافحة التدخين

أكد وزير الصحة د. باسم نعيم على ضرورة إنجاح الحملة الوطنية
لمكافحة التدخين، والتي ستنطلق في التاسع من فبراير من خلال حفل كبير تنظمه اللجنة
الوطنية العليا للتحرر من التبغ، بمشاركة عدد كبير من الوزارات والمؤسسات الرسمية
والأهلية، داعيا إلى ضرورة تنفيذ برامج هادفة تسهم في مساعدة الراغبين من المدخنين
في الإقلاع عن هذه الآفة بأسلوب علمي متميز عبر القنوات الإعلامية والمراكز
المتخصصة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة الوطنية العليا للتحرر من
التبغ.

ودعا الوزير نعيم إلى ضرورة زيادة آليات التنسيق بين كافة
الجهات الرسمية والأهلية في مجال الأنشطة والفعاليات الخاصة بمكافحة آفة التدخين،
مشيرا أن اللجنة الوطنية بصدد التعاون مع وزارة التربية والتعليم لتنظيم مسيرات
طلابية، تضم أكثر من 800 طالب وطالبة تشمل جميع المستويات والأعمار ومن الجنسين
للمشاركة في هذه الحملة.

وشدد الوزير نعيم على ضرورة أن يعبّر الشعار عن أهداف الحملة
لتسهم بشكل كبير في حصر ظاهرة التدخين وحجم الكارثة الصحية التي تحدثها، منوها إلى
ضرورة تنظيم لقاءات دورية لمتابعة ما أنجز في هذه الحملة أولا بأول.