الوزير نعيم يتفقد مستشفى غزة الأوروبي ويطلع على سير عملها

في إطار اطلاعه على سير العمل في مؤسسات وزارة الصحة قام معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم وبرفقه الدكتور محمد الكاشف مدير عام المستشفيات والدكتور مدحت عباس مدير عام التعاون الدولي والمهندس بسام الحمادين مدير عام الهندسة والصيانة بجولة تفقدية لمستشفى غزة الأوروبي , حيث كان في استقبالهم الدكتور عبد اللطيف الحاج مدير المستشفى وعدد كبير من العاملين فيها.

هذا وشملت جولة وزير الصحة الدكتور باسم نعيم والوفد المرافق له زيارة العديد من أقسام المستشفى شملت وحدة قسطرة القلب وغرفة العناية الفائقة ووحدة الإخصاب المجهري وقسم أمراض الدم وغيرها من الأقسام.

من جهته قدم الوزير نعيم تهانيه لكافة العاملين في المستشفى بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك مثمنا جهودهم في خدمة القطاع الصحي خصوصا أثناء الأزمات التي مرت بها الوزارة جراء الحصار والحرب والانقسام الفلسطيني داعيا إلى مضاعفة الجهود لمواصلة الانجازات الرائعة التي حققتها إدارة المستشفى.

هذا وأكد الوزير نعيم أن الزيارة تأتي في إطار التواصل المستمر ما بين الوزارة وإدارة المستشفى ولمناقشة المشروع البلجيكي الخاص بتطوير قسم جراحة القلب وتزويده بأحدث التقنيات الحديثة من الأجهزة والمعدات الطبية , موضحا أن وزارة الصحة تسعى جاهدة لان يصبح مستشفى غزة الأوروبي كمرجع أساس في مختلف التخصصات الطبية خاصة في مجال القسطرة القلبية.

وأشار الوزير نعيم أن الوزارة معنية بالارتقاء في مستوى الخدمة التي تقدمها مستشفى غزة الأوروبي في ظل وجود كفاءات مميزة قامت بإجراء العديد من العمليات الجراحية الناجحة وأسهمت في التخفيف عن المواطنين المرضى جراء حرمان العديد منهم من السفر بسب الحصار وإغلاق المعابر المستمرين معلناً استعداد وزارة الصحة التام لتلبية كافة احتياجات ومتطلبات المستشفى بالكامل لتكون قادرة على مواصلة تنفيذ خطتها الشاملة للارتقاء

والنهوض بالقطاع الصحي.

من جهته ثمّن الدكتور عبد اللطيف الحاج زيارة الوزير والوفد المرافق له مبينا أنها تترك انطباعا طيبا في نفوس كافة الموظفين داخل إدارة المستشفى  وتعطيهم دافعا نحو تقديم المزيد من العطاء في العمل وتحقيق المزيد من الانجازات منوهاً أن الحصار لن ينجح في عرقلة خطط المستشفى التطويرية.

واستعرض الدكتور الحاج عدد من المشاريع التي تنوي إدارة المستشفى تنفيذها أبرزها تطوير قسم جراحة القلب إلى جانب ترميم عدد من الأقسام الخاصة بقسم الباطنة (نساء) وجراحة الأعصاب المتقدمة وغيرها موضحا أن هذه المشاريع ستسهم في تطبيق جودة الخدمات الصحية الكفيلة بإحداث  نقلة نوعية في عمل المستشفى.

بدوره قال الدكتور محمد حبيب رئيس قسم القسطرة القلبية ” تم علاج 97 حالة بواسطة القسطرة القلبية خلال 9 شهور فقط , كما تم تركيب 10 منظمات لضربات القلب والتي تعمل على زيادة سرعة ضربات القلب لدى المرضى المصابين بانخفاض في نبضات القلب.