الوزير نعيم يتفقد مستشفى كمال عدوان ويطلع على سير عملها

تفقد
وزير الصحة د. باسم نعيم وبرفقته د. محمد الكاشف مدير عام المستشفيات ود. مدحت
عباس مدير عام التعاون الدولي وأ. خليل شقفة مدير دائرة التمريض بالوزارة مستشفى
كمال عدوان الكائنة في بيت لاهيا شمال القطاع , حيث كان في استقباله مدير المستشفى
د. بسام أبو وردة وعدد كبير من العاملين فيها.

وتنقل
الوزير والوفد الموافق له في كافة أركان ومداخل المستشفى وتفقد عددا من الأقسام من
بينها قسم الأشعة الذي تم تمويله من قبل الإغاثة الإسلامية وهو يتم تجهيزه حاليا,
كما اطلع على حجم المنجزات بالإضافة إلى المشاكل التي تواجهها جراء الحصار الجائر.

كما
ناقش الوزير نعيم مع إدارة المستشفى الخطط التطويرية لتوسعة المستشفى من خلال إقامة
مستشفى جديدة تم التبرع بتكاليف إنشائها من قبل مؤسسة ميرسي الاندونيسية وجهات
مانحة أخرى, موضحاً أن هذا المشروع معلقاً بانتظار أن يتم رفع الحصار والسماح
بإدخال مواد البناء الأساسية والأجهزة والمعدات الطبية الحديثة.

وأشار
الوزير إلى حصوله على موافقة من سلطة الأراضي بشأن تخصيص قطعة أرض تقدر مساحتها
بـ30 دونم لإقامة هذه المستشفى التي ستخدم أهالي المنطقة الشمالية لافتاً أنها
ستكون قريبة جداً من مستشفى كمال عدوان.

من
جانبه رحب أبو وردة بالزيارة مثمنا اهتمام الوزير وحرصه الدائم على تلبية كافة
مطالب إدارة المستشفى من اجل تطويرها والرقي في تقديم خدماتها المميزة لجمهور
المواطنين بما تتناسب مع احتياجات المواطنين وتعزز من صمودهم الأسطوري في مواجهة
العدوان والحصار الجائر.

كما
استعرض أبو وردة حجم المنجزات الهامة التي حققتها إدارة المستشفى بالإضافة إلى
المشاكل التي تواجهها جراء العجز الحاد في صفوف الممرضين وقلة الآسرة وعدد من
المواضيع نتيجة الحصار الظالم.

دائرة
العلاقات العامة والإعلام

           وزارة الصحة