الوكيل المساعد بوزارة الصحة يبحث مع وفد من “أيسلندا” التعاون بمجالي صحة الأم والطفل بعد الولادة

الوكيل المساعد بوزارة الصحة يبحث مع وفد من “أيسلندا” التعاون بمجالي صحة الأم والطفل بعد الولادة

التقى الوكيل المساعد لوزارة الصحة الدكتور فؤاد العيسوي وفدا رفيع المستوى من وزارة الخارجية الأيسلندية برئاسة السيد أينار جنا رسون السكرتير الدائم في وزارة الخارجية الأيسلندية والسيدة ماريا ماريلسونير السفيرة غير المقيمة لأيسلندا في فلسطين والمدير العام للإدارة العامة للتعاون والتنمية الدولية، يرافقهم مديرة منظمة الطفولة باليونيسيف ومدير مكتب اليونيسيف بغزة د. يونس عوض الله .

وحضر اللقاء وفد من مدراء الدوائر بالرعاية الأولية المسئولين عن برنامج الزيارات المنزلية بعد الولادة الذي تنفذه وزارة الصحة بدعم من حكومة أيسلندا, د. سوسن حماد, د. نهله حلس, و أ. جهاد مطر  وفريق العمل .

وتناول اللقاء سبل الدعم التي يمكن أن تستمر حكومة أيسلندا تقديمها في مجال صحة الأم  والطفل بعد الولادة .

بدوه أشاد د. العيسوي بالدور المميز الذي تقدمه دولة أيسلندا وحكومة وشعبا لخدمة القضية الفلسطينية في كافة المجالات، مثنيا على حجم المساعدات التي قدمتها في مجال صحة الأم والتي تأتي في ظل احتياج الإدارة العامة للرعاية الصحية وهي خدمات جليلة لأبناء شعبنا المحاصر التي تشكل إضافة نوعية للعمل الصحي في فلسطين، ويعد دليلا على قوة العلاقة التي تربط الشعبين.

وقام الوفد الأيسلندي بمرافقة طاقم من الرعاية الأولية بجولة ميدانية  تخللها زيارة منزل سيدة فلسطينية بعد ولادتها والتي تقيم في حي الشجاعية, مع العلم بأن منزل هذه السيدة تمّ تدميره بالكامل أثناء الحرب الأخيرة على غزة .

من ناحيته، أكد السيد أينار عن استعداد بلاده في مواصلة تقديم كافة أشكال الدعم للشعب الفلسطيني معربا عن أمله في رفع الحصار عن قطاع غزة في أسرع وقت ممكن، لتمكين الشعب الفلسطيني من حقه في الحصول على العلاج والدواء كباقي شعوب العالم.