بإشراف وفد أردني…الصحة: إجراء 4 عمليات زراعة كلى ناجحة ضمن المرحلة السابعة من البرنامج الوطني الثاني لزراعة الكلى

الصحة/ إبراهيم شقورة

تمكنت الطواقم الطبية الجراحية المحلية المتخصصة وبالشراكة مع وفد طبي أردني متخصص في زراعة الكلى من إجراء 4 عمليات زراعة كلى، وذلك ضمن المرحلة السابعة من البرنامج الثاني لزراعة الكلى.

وقال رئيس الوفد الطبي الأردني د. وليد مسعود إن الأطباء الفلسطينيين تمكنوا من إجراء 3 عمليات من أصل 4 بشكل كامل بإشراف الوفد، مشيراً إلى أن أطباءنا تمتعوا بالكفاءة العالية أثناء اجراء العمليات، وأن برنامج زراعة الكلى أضحى يحقق أحد أهدافه الرئيسية ليس فقط في انهاء معاناة مرضى الكلى في قطاع غزة، وإنما في نقل التجربة والخبرة للكوادر الطبية المحلية حيث يأتي برنامج زراعة الكلى كبرنامج تعليمي في الأساس.

وبدوره، قال استشاري ورئيس قسم أمراض وزراعة الكلى بمجمع الشفاء الطبي د.غازي اليازجي، إن إجراء العمليات بأيدي طبية محلية يعكس القدرة الطبية الفائقة التي باتت تتمتع بها طواقمنا الطبية المحلية، مشيراً إلى أنها تبشر بمستقبل مشرق ينهي معاناة نحو 900 مريض يعانون الفشل الكلوي في قطاع غزة.

وأشار د. اليازجي أن عمليات زراعة الكلى الأربعة تكللت جميعها بالنجاح، وأن أوضاع المرضى المجرى لهم عمليات زراعة الكلى في تحسن مستمر.

إلى ذلك، ثمن عدد من المرضى الذين أجريت لهم عمليات نقل وزراعة الكلى جهود وزارة الصحة الفلسطينية في استجلاب الوفود الطبية في ظل عجز الكثير منهم من السفر للخارج لإجراء هذه العمليات، لما يعانيه قطاع غزة من صعوبات اقتصادية واغلاقات مستمرة للمعابر ومنع بعض المرضى من السفر.

وقال الشاب صخر حسان أحد المرضى الذين أجريت لهم عملية زراعة الكلى، إن عمليته تمت بعد معاناة استمرت لسنوات مع المرض، وأنه لم يتمكن من السفر لإجراء العملية في الخارج لعدم تمكن المتبرع من السفر، مثمناً جهود الفريق الطبي المحلي والوفد الطبي الأردني الذي أجرى له العملية.

ومن جانبها، تتطلع المواطنة هدى المطوق 35 عاماً، بعد اجراءها لعملية زراعة الكلى أن تعود لحياتها الطبيعية بعد “أن كبرت ضعف عمرها الحقيقي” كما تقول بسبب الفشل الكلوي، مبينةً أنه لا شيء يضاهي نعمة الصحة والعافية.

وتتمنى المطوق بأن تتاح فرصة زراعة الكلى لكافة المرضى المصابين بالفشل الكلوي في قطاع غزة، داعية إلى أن تستمر كافة الجهات في دعم برامج زراعة الكلى في قطاع غزة.

وبدأت وزارة الصحة مطلع عام 2013 أول عمليات زراعة كلى في مجمع الشفاء الطبى بقيادة د. عبد القادر حماد رئيس الوفد البريطاني القادم من مستشفى ليفربول ببريطانيا، قبل أن تضيف البرنامج الثاني لزراعة الكلى عام 2019 بالتعاون مع الوفد الطبي الأردني بقيادة د. وليد مسعود وبدعم من جمعية إغاثة أطفال فلسطين في سبيل انهاء معاناة مرضى الفشل الكلوي في قطاع غزة.