بدون تدخل جراحي وبإتباع البروتوكولات العلاجية,,, أطباء مركز عدنان العلمي للحروق بمجمع الشفاء يعيدون أمل الحياة لطفل تعرض ل50% من حروق بجسمه

الصحة : إيمان عاشور

تمكنت الطواقم الطبية بمركز عدنان العلمي للحروق بمجمع الشفاء الطبي من إنقاذ حياة طفل يبلغ من العمر 4 سنوات ، والذي كان يعاني من حروق بنسبة 50% من مساحة الجسم ، إثر غطس جسده بماء مغلي ، حيث أدخل إلى قسم العناية المركزة للحروق ومكث فيه لمدة احدى عشر يوما متتالية خضع خلالها لعلاج طبي مع غيارات يومية و تم تعويضه بالسوائل ، وبعد استقرار الحالة الصحية تم تحويله إلى القسم الداخلي لمركز الحروق لاستكمال العلاج والمتابعة .
و أوضح د. نافذ أبو شعبان استشاري ورئيس مركز عدنان العلمي للتجميل والحروق ، بأن الطفل وصل بوضع حرج وإصابته صعبة، مضيفا بأن مثل هذه الحالات حرجة جدا لصعوبتها و خطورتها , وتؤدي لحروق أعمق وتؤثر على الأعضاء الداخلية للجسم ، ولكن بعزيمة الطواقم الطبية والتمريضية وخبرتهم الطويلة في علاج مثل هذه الحالات ، تمكنّا من إنقاذ حياة الطفل وإخضاعه للعلاج والتنظيفات والغيارات التي كانت تجرى له يوميا حتى تماثل للشفاء، وتم خروجه من المركز بعد مكوثه 18 يوميا .
والدة الطفل عبرت عن مدى امتنانها و شكرها العميق للفريق الطبي لإنقاذ حياة طفلها قائلة :” لم أتأمل أن يبقي على قيد الحياة ” و كلماتها تلهج بالدعاء للطواقم الطبية برئاسة د. أبو شعبان التي أشرفت على متابعة وعلاج طفلها الذي كان مشرفا علي الموت مشيدة بحسن التعامل مع المرضى .