بمناسبة سلامة ابنتهم ..عائلة مرزوق تقدم شكرها وتقديرها لمستشفى الدرة

16/12/2015|غير مصنف|

بمناسبة سلامة ابنتهم  ..عائلة مرزوق تقدم شكرها وتقديرها لمستشفى الدرة

الصحة /أمل مطير

انطلاقا من قول النبي صلى الله عليه وسلم “من لا يشكر الناس لا يشكر الله ” تقدمت عائلة مرزوق بجزيل الشكر والعرفان لإدارة مستشفى الشهيد محمد الدرة متمثلة بمديرها الدكتور جميل سليمان وجميع الكوادر الطبية العاملة في المستشفى خاصين بالذكر قسم الاستقبال والطوارئ وقسم العناية المركزة لما بذلوه من جهود جبارة في انقاذ حياة ابنتهم الطفلة (ديما مرزوق) وخروجها سالمة من المستشفى.

وبدورة بارك د.سليمان هذه الخطوة مؤكدا انها بمثابة دفعة لتحقيق المزيد من التطور والنجاح في تقديم الخدمات الطبية لأبناء شعبنا الفلسطيني كما وتقدم بالشكر لعائلة مرزوق على مبادرتهم الطيبه متمنيا لهم دوام الصحة والعافية .

ومن جهته قال د.احمد شتات المدير الطبي للمستشفى ان المستشفى تستقبل يوميا العديد من الأطفال المرضى حيث يقوم الأطباء بالتعامل مع الحالات بكل مهنية كما يبذلون كافة الجهود الممكنة من اجل تقديم خدمة صحية متميزة للحفاظ على حياتهم معتبرا ذلك واجب شرعي وأخلاقي وإنساني تجاه أبناء شعبنا مقدما شكره وتقديره لكافة الزملاء العاملين بالأقسام من اطباء وتمريض.

ومن جانبه أوضح د.احمد بصل رئيس قسم الاستقبال والطوارئ ان رغم صعوبة المعطيات الموجودة انذاك نتيجة احضار الطفلة الى قسم الاستقبال وهي جثه هامدة دون أي علامات للحياة لم يسيطر اليأس على الكادر الطبي والتمريضي فتواصلت الجهود بعمل اسعافات أولية وتنفس صناعي للطفلة وذلك لتنشيط الدورة الدموية وبحمد الله وتوفيقه تم إنعاش القلب بشكل المطلوب ومن ثم تحويل الطفله لقسم العناية المركزة.

كما وأكد د.زياد المصري رئيس قسم العناية المركزة أن المريضه وضعت تحت إشراف فريق طبي داخل القسم، ضمن خطة علاجية متكاملة تخضع خلالها لرعاية وعناية تمريضية علي مدار ألـ 24 ساعة مضيفا ” لقد كان للجهود المخلصة شراعاً يشق طريقه متغلباً على العقبات تحت شعار الإخلاص يولد العمل والجهد بسرعة الضوء”.