تحدث عن مشاريع دولية كبيرة لرفع مستوى أطباء غزة .. الوزير نعيم: نسعى لجلب كفاءات طبية خارجية للعمل في غزة

قال معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم إن وزارة الصحة وضعت مخططاتها من اجل الارتقاء والنهوض بالكادر الطبي المحلي عبر توقيعه مجموعة من الاتفاقات المبرمة مع جهات ودول مختلفة وكذلك عبر اتخاذ مجموعة من الإجراءات المنتظرة. وتحدث الوزير نعيم في كلمة له على هامش حفل اختتام الإدارة العامة لتنمية القوى البشرية بوزارة الصحة عن الدورة الأولى لبرنامج التعليم عن بعد وذلك بالتعاون مع لجنة تدريب أطباء فلسطين التابعة للاتحاد العام للأطباء العرب. وأضاف معاليه " هناك مساع جارية لإرسال ثمانية أطباء مبتعثين إلى المستشفى الإسلامي الأردني ومباحثات قائمة لوضع صيغة للتعاون مع مؤسسة "نورواك" النرويجية من أجل النهوض بالكادر البشري في غزة عبر ابتعاث عدد من الأطباء إلى النرويج ودعم البرامج التعليمية المحلية وإثراء المكتبات الخاصة ودعم العملية التعليمية في مختلف الكليات المتعلقة بمجالات الصحة العامة إضافة إلى جلب مدربين ومدرسين من النرويج. وأشار الوزير الهلال الأحمر القطري رصد مبلغ 1.5 مليون دولار لجلب كوادر طبية ذات مستوى مهني عال للعمل في قطاع غزة , حيث تنم الاتفاق مبدئياّ مع متخصصين في جراحتي القلب والأعصاب. ولفت الوزير نعيم الى وجود 25 منحة للماجستير في الصحة النفسية قدمت عبر مشروع مدعوم من منظمة الصحة العالمية , مشيراَ إلى وجود مشروع لاستقطاب الكوادر الطبية المميزة سيتم تقديمه إلى مجلس الوزراء لمصادقة عليه , وذلك لرد الاعتبار إلى الأطباء منوها أهمية دورهم المجتمعي والخدمات التي يقدمونها للمجتمع. وتم الحفل بحضور الدكتور ناصر أبو شعبان مدير عام تنمية القوى البشرية بالوزارة والدكتور محمد العكلوك ممثل اتحاد الأطباء العرب بقطاع غزة وذلك في مقر الإدارة العامة للتنمية البشرية , كما حضر الحفل عبر تقنية" الفيديو كوزنفرنس" كلا من الدكتور ابراهيم الزعفراني أمين عام لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الاطباء العرب والأستاذ اشرف بركات مدير مشروع تدريب أطباء فلسطين. من جهته قال الدكتور ابو شعبان " ان اعطاء المحاضرات عبر الفيديو كونفرنس" كان واحداَ من اهم بنود الاتفاق وبالتعاون ما بين وزارة الصحة واتحاد الاطباء العرب والذي وقع اثناء العدوان الاخير على القطاع , بهدف تنمية الكوادر البشرية الطبية فيه فضلاً عن تعهد الاتحاد بارسال مدربين من مصر للاشراف المباشر على تدريب الكادر الطبي المحلي وتنفيذ عدد من العمليات الجراحية النوعية وابتعاث عدد كبير من الاطباء الى جمهورية مصر العربية. وتابع الدكتور ابو شعبان " لقد انجز جزء من الاتفاق مع اتحاد الاطباء العرب بشكل فعال : اذ تم تدريس 150 ساعة تدريبية من خلال" الفيديو كونفرنس" اشترك فيها 70 متدرباً عبر 71 محاضرة , كما حضر الى القطاع وفدان من الاتحاد خلال الفترة الماضية احدهما كان متخصصا في جراحة العمود الفقري والآخر في طب العظام والاطفال وذلك من اجل الاشراف الميداني على اطبائنا المحليين موضحا في الوقت ذاته انه لم يكتمل ابتعاث الاطباء الى مصر بسبب انتظارهم موافقة الجهات الامنية