☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

خلال جولة ميدانية.. مدير عام المستشفيات يتابع جهوزية مستشفيات الأوروبى وشهداء الأقصى لمواجهة فيروس كورونا

 

الصحة /
اطلع د.عبد السلام صباح مدير عام المستشفيات بوزارة الصحة، على جهوزية مستشفيات الأوروبى وشهداء الأقصى لمواجهة فيروس كورونا المستجد وذلك خلال زيارة ميدانية اليوم يرافقه فيها مدراء دوائره.

وناقش د.صباح خلال لقائه بمدراء الدوائر بمستشفى الأوروبى أليات التعامل مع حالات مرضى كورونا وآليات التواصل مع المؤسسات والجهات ذات العلاقة.

وأوضح د.صباح أن هناك لجان خاصة شُكلت لدراسة الواقع ودراسة امكانية تقديم الخدمات الصحية الموجودة في مستشفى الاوروبي من خلال مؤسسات اخرى لاتاحة المجال لتقديم الخدمات الخاصة بحالات فيروس كورونا.

وتمحور النقاش حول اليات واجراءات الوقاية الواجب اتخاذها على مستوى المستشفى والدوائر لمنع انتقال العدوى داخليا او خارج المستشفى.

واستمع د. صباح لتساؤلات المسئولين في المستشفى وشرح خطة الوزارة لادارة هذه الأزمة، موضحا أن خدمة الأورام في الأوروبي سيتم نقلها ابتداء من الغد الى مستشفى الهلال الأحمر الفلسطيني بخان يونس.

وفى مستشفى شهداء الأقصى بالمحافظة الوسطى،اطلع مدير عام المستشفيات والوفد المرافق له على غرف العزل وآليات اتباع إجراءات السلامة والوقاية من قبل الطواقم الصحية.

وشدد على توفير الواقيات الشخصية واتباع بروتوكولات استخدامها،كما وتطرق الى اليات نقل الحالات من مراكز الحجر للمستشفيات وبالعكس،وتدريب الطواقم الصحيةعلى اجراءات الدليل واساليب مكافحة العدوى.

وخلال جولته التقى الوفد باللجنة المكلفة لوباء الكورونا وكذلك مدراء الدوائر ورؤساء الأقسام الطبية و التمريضية بمستشفى شهداء الأقصى واطلع على تطبيق الإجراءات والسياسات المعمول بها في المستشفى وخاصة في قسم الطوارئ وآلية فرز الحالات المرضية في ظل أزمة كورونا.

واستعرض د عبدالسلام صباح خطط الوزارة لمواجهة وباء الكورونا وإجراءات الوزارة للتعامل مع الأزمة وتوفير جميع الاحتياجات اللازمة للمستشفيات.

وأجاب د.صباح على الاستفسارات من الطواقم الطبية حول التجهيزات وآليات وقاية الطواقم التي تتعامل مع الحالات المرضية.

وفي ختام اللقاء شكر د صباح إدارة المستشفى على اتباعها إجراءات السلامة والوقاية، وتطبيقها للاجراءات والسياسات التي أعلنت عنها الوزارة وقدم شكره أيضا للطواقم كل في مكان عمله على مجهوداتهم في خدمة المرضى.