د. نعيم : إستراتيجية الوزارة جعل الأوروبي مستشفى تعليمي خدماتي مميز

افتتح معالي وزير الصحة د. باسم نعيم ستة مرافق بمستشفى غزة الأوروبي وهي قسم الرعاية اليومية لمرضى الأورام والدم، وحضانة الأطفال الخدج، وقسم العلاج الطبيعي، ومركز القسطرة القلبية، ومحطة توليد الأكسجين، والمصلى في مستشفى غزة الأوروبي، بعد وترميمها وإعادة تأهيلها بدعم مبارك من جمعية الهلال الأحمر القطري والبنك الإسلامي للتنمية والهيئة العربية الدولية لإعمار غزة ومؤسسة نورواك النرويجية والجامعة الإسلامية.

وفي مستهل كلمته التي ألقاها الوزير نعيم بهذه المناسبة قال: ” نسعى من خلال افتتاحنا أقسام جديدة في المستشفيات إلى تحقيق الاستقلال الصحي عن الاحتلال”

وأكد الوزير نعيم أن افتتاح هذه الأقسام الجديدة هي إضافة نوعية لمستشفى غزة الأوروبي ووزارة الصحة وتأتي ضمن إستراتيجية الوزارة نحو تطوير الخدمة الصحية للمواطن، مضيفاً أن هذه الأقسام بمثابة رسالة مهمة من أهل فلسطين بغزة في تحدي  الحصار وكسره، مشدداً على سعي الوزارة الحثيث لتحقيق الاستقلال الصحي عن الاحتلال وتوفير عناء السفر والمعاناة المادية للمرضى، مبينا انه لولا فضل الله ثم الجهد الكبير من إدارة المستشفى والإدارات الداعمة في وزارة الصحة ودعم الجهات المانحة لما رأت هذه الانجازات النور.

وأشار د. نعيم إلى أن الوزارة تدفع ليكون مستشفى غزة الأوروبي بمثابة مستشفى متقدم يغطي الخدمات الصحية المتقدمة لمرضى قطاع غزة.

وقدّم الوزير نعيم شكره للجهات المانحة على مساندتهم ودعمهم لوزارة الصحة في كل خططها التطويرية.

بدوره أعرب د. عبد اللطيف الحاج مدير مستشفى غزة الأوروبي عن شكره لكل من ساهم في انجاز هذا المشروع وعلى رأسهم معالي وزير الصحة د.باسم نعيم والجهات المانحة المختلفة، مستعرضا انجازات المستشفى في العديد من المواقع والتخصصات ومدى التقدم الطبي الذي وصلت إليه.