عمليات المناظير في مستشفى الرنتيسي تخفف معاناة الأطفال وذويهم

عمليات المناظير في مستشفى الرنتيسي تخفف معاناة الأطفال وذويهم

 وزارة الصحة/ ملكة الشريف_ ايمان القوقا

أجرى قسم الجهاز الهضمي بمستشفى الرنتيسي التخصصي للأطفال عملية منظار معدة للطفلة “ريماس” والتي تبلغ من العمر سنتين بدون جراحة.

وأوضح نائب رئيس قسم الجهاز الهضمي ومناظير الجهاز الهضمي  د. محمد الدردساوي  بأنه تم استقبال المريضة بعد تحويلها من مستشفى الشهيد محمد الدرة للأطفال إلى مستشفى الرنتيسي  التخصصي للأطفال, حيث كانت تعاني من قيئ مصاحب له دم، وقد تم اجراء عملية المنظار للطفلة، و تبين منها أن هناك التهاب في جدار المعدة أدى إلى نزيف  , ويلزمه علاج مناسب.

وتعتبر عملية المناظير تقنية طبيّة يقوم بها الطبيب المختصّ للنظر داخل عضو من جسم الإنسان، وفي هذا الإجراء يكون العضو هو الجزء العلويّ من الجهاز الهضميّ، والذي يحتوي على المريء والاثني عشر والمعدة، وتستغرق هذه العمليّة نحو ربع ساعة تقريباً، وتعتمد مدّة العمليّة على الإجراءات التي سيقوم بها الطبيب.

وبين د. الدردساوي  بأن أهم الأسباب لإجراء هذه العمليات استخراج الأجسام الغريبة ومعرفة أسباب النزيف من الجهاز الهضمي العلوي والسفلي ، والتهاب المريء، وقرحة المعدة أو الاثني عشر، و سرطان المعدة والاثني عشر، و التهاب المعدة وآلام في البطن، و أورام المريء والكبد والبنكرياس، استمرار فقر الدم غير المبرّر،  إضافة الى العديد من الأعراض الاخرى.

من جهته أكد مدير مستشفى الرنتيسي د. محمد أبو سلمية  أن هذه العمليات خففت نسبة التحويلات للخارج , لأن معظمها كانت تتم للتشخيص والعلاج فقط , وأشار بأن القسم يعمل بالتنسيق مع قسم التخدير في مجمع الشفاء الطبي .

وأضاف د. أبو سلمية بأن الطاقم الطبي في القسم يجري عدد كبي من العمليات شهريا  ، وقد بلغ عدد العمليات التي أجريت خلال شهر سبتمبر للعام الحالي 42 عملية منها 29 عملية منظار معدة ، و4 عملية منظار قولون ، في حين بلغ عدد عمليات منظار الرئة  9 عمليات.

للمزيد والمتابعة https://www.youtube.com/watch?v=eApspnz1vWs&feature=youtu.be