عمليات ناجحة في تكميم المعدة تجرى في مستشفى الاقصى بقطاع غزة

الصحة/ إبراهيم شقوره

تمكن فريق طبي متخصص بمستشفى شهداء الأقصى من اجراء عدد من العمليات الناجحة في مجال تكميم المعدة باستخدام المنظار وذلك لعدد من المرضى المصابين بالسمنة المفرطة.

وقال د. إياد الجبري استشاري الجراحة والمدير الطبي لمستشفى شهداء الأقصى، مستشفى حكومي وسط قطاع غزة، إن عدد العمليات التي تم اجراؤها تجاوز الـ 8 عمليات بنسب نجاح عالية حيث انخفضت نسب السمنة  لمن اجريت لهم العمليا تخلال عام واحد لنسب تقارب 63% من وزن الشخص.

وبين د. الجبري أن النسب العالمية في نجاح مثل هذه العمليات يتراوح بعد عامين إلى 5 أعوام لـ 70% في خفض وزن المريض بالسمنة.

وأوضح د. الجبري أن العمليات تجري وفقا لبروتوكولات عالمية ضمن فريقين طبيين للمتابعة ما قبل العملية وما بعدها.

ويشارك في العمليات إلى جانب د. إياد الجبري الدكتور أيمن أبو عبيد وطبيب تخدير، فيما يتولى المتابعة مع المريض ما قبل العملية طبيب غدد وطبيب تخدير وطبيب جراح.

وكانت مثل هذه العمليات قد بدأ اجراءها في قطاع غزة منذ العام 2007 على يد استشاري وخبير الجراحة العامة وجراحة المناظير د. ناصر أبو شعبان، في مستشفى غزة الأوروبي.

وتولي وزارة ا لصحة اهتماماً متزايداً في تطوير المستشفيات والأقسام الجراحية العاملة في قطاع غزة من خلال اضافة عدد من الخدمات النوعية على الرغم من الظروف الصعبة التي تواجهها بسبب الحصار واعتداءات الاحتلال.