☏ 9728-2847894|info@moh.gov.ps
103 - في خدمتكم على مدار 24 ساعة

فوائد خبز الشعير

يعتبر الشعير واحد من أكثر أنواع الحبوب استهلاكًا في العالم، ويمتاز بالعديد من الفوائد الصحية، وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المختلفة.
ويلجأ كثير من الأشخاص لتناول خبز الشعير باعتباره خيارا صحيا أكثر من الأبيض، لكن ما هي فوائد خبز الشعير؟
فوائد خبز الشعير
لخبز الشعير العديد من الفوائد الصحية المختلفة، نذكر منها ما يلي:
1- ضبط مستويات ضغط الدم
يحتوي خبز الشعير على مستويات جيدة من كل من البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم، وهذه المعادن تعمل على خفض مستويات ضغط الدم المرتفعة.
2- تعزيز صحة العظام
للحفاظ على صحة العظام من المهم أن يقوم الإنسان بتناول مستويات كافية من الحديد والفسفور والكالسيوم والمغنيسيوم والمنغنيز والزنك، وهي جميعها عبارة عن معادن موجودة في خبز الشعير. بكلمات أخرى تناول خبز الشعير يساعد في الحفاظ على صحة العظام وتعزيزها بشكل ملحوظ.
3- الحفاظ على صحة القلب
من أهم فوائد خبز الشعير أنه يساعد في الحفاظ على صحة القلب، وذلك لأنه يحتوي على الألياف الغذائية والفولات البوتاسيوم ومجموعة فيتامين ب.
هذا يعني أن تناول خبز الشعير يعمل على خفض مستويات الكولسترول المرتفعة، وهذا الأمر ينعكس بشكل إيجابي على صحة القلب والأوعية الدموية.
4- خفض خطر الإصابة بالسرطان
يحتوي خبز الشعير على مادة تعرف باسم السيلينيوم، والتي تلعب دورًا هامًا في وظائف أنزيمات الكبد وتنظيف الجسم من بعض السموم التي تعمل على رفع خطر الإصابة بالسرطانات المختلفة.
تناول خبز الشعير يساعد في خفض خطر الإصابة بالسرطان والتقليل من نمو الخلايا السرطانية في حال وجودها.
5- مفيد لصحة الجهاز الهضمي
بما أن خبز الشعير يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المختلفة، فهذا يعني أن تناوله يساهم في تحسين عمل الجهاز الهضمي من خلال:
• الحماية من الإصابة بالإمساك
• علاج مشكلة عسر الهضم
• تحسين حركة الأمعاء.
6- التحكم بالوزن
من أهم الأسباب التي تجعل الأشخاص يلجئون لتناول خبز الشعير هو هذه الفائدة بالتحديد.
حيث أن خبز الشعير يساهم في مساعدتك في فقدان الوزن، وذلك بسبب محتواه العالي من الألياف الغذائية التي تساعدك في الشعور بالشبع لفترة أطول بالتالي تناول كمية أقل من السعرات الحرارية لاحقًا.
إلى جانب كل ذلك فإن خبز الشعير يحتوي أيضًا على الصوديوم والزنك والنحاس والسيلينيوم وفيتامين سي ومجموعة فيتامين ب وفيتامين ي وفيتامين ك وغيرهم من العناصر.
أضرار خبز الشعير
يُعدّ خبز الشعير آمناً ومليئاً بالفوائد في معظم الحالات، ولكنه قد يُسبب بعض الأضرار لدى بعض الحالات الصحية، ومنها
• الداء البطني: أو كما يعرف بمرض السيلياك أو حساسية الغلوتين حيثُ يؤدي الغلوتين الموجود في خبز الشعير إلى الإصابة بالاضطرابات الهضمية لدى مرضى السيلياك، لذا يجب تجنب تناول خبز الشعير في هذه الحالة.
• الحساسية من الحبوب: حيثُ يؤدي تناول خبز الشعير إلى حدوث رد فعل تحسسي مما يسبب ظهور بعض الأعراض على الأشخاص المصابون بهذه الحساسية.
• مرض السكري: يقلل خبز الشعير من مستوى السكر في الدم، لذا ينصح باستشارة الطبيب لتعديل كميات أدوية السكري عند تناول خبز الشعير.
• العمليات الجراحية: يقلل خبز الشعير مستوى السكر في الدم الذي يكون من الصعب السيطرة عليه أثناء وبعد العملية الجراحية، لذا يُنصح بتجنب تناول خبز الشعير لمدة أسبوعين على الأقل قبل العملية الجراحية.