مجمع الشفاء يستقبل الوفد الطبي الفرنسي لجراحة اليد والأعصاب الطرفية

مجمع الشفاء يستقبل الوفد الطبي الفرنسي لجراحة اليد والأعصاب الطرفية

استقبلت إدارة مجمع الشفاء الطبي ممثلة بالدكتور نصر التتر مدير عام المجمع والدكتور صبحي سكيك المدير الطبي للمجمع والدكتور محمد الرنتيسي رئيس قسم جراحة اليد والأعصاب الطرفية بالمجمع، الوفد الطبي الفرنسي برئاسة البروفسور كريستوف أوبرلان ، وذلك بقاعة مكتب المدير العام بالمجمع .

في بداية اللقاء الذي بداء فيه السرور واضحا على وجوه الجميع بوصول الوفد بالسلامة إلى أرض الوطن بعد رحلة طويلة بدوره رحب الدكتور التتر بالوفد الزائر وأثنى على دورهم وجهودهم المتواصلة في الإصرار على الوصول إلى قطاع غزة المحاصر وقطع هذه المسافات الطويلة والشاقة ليقوموا بأعظم مهمة إنسانية وهي تقديم خدمة علاجية للمرضى، خاصة الذين لا يتمكنون من السفر للعلاج بالخارج بسبب إغلاق المعابر، مثمنا جهود د. كريستوف أوبرلان والوفد المرافق وجهود ود. محمد الرنتيسي ودورهم المتميز في خدمة المرضى.

من جهته أعرب د. كريستوف أوبرلان عن عظيم امتنانه لحفاوة الاستقبال موضحا أن مهنة الطب هي مهنة إنسانية لا تعرف الحدود ولا المسافات، لأن المريض أينما كان يحتاج دائما إلى طبيب لمداواته، وعبر عن سعادته وفخره لوجوده بين شعب من أعظم شعوب العالم، وهو يقدم خدماته كطبيب للمرضى الصامدين.

من جانبه أوضح د. محمد الرنتيسي أن عدد العمليات التي ستجرى 20 حالة

وقد أجريت حتى اللحظة 9 عمليات في جراحة اليد والأعصاب الطرفية، مبينا أن العمليات تستغرق ساعات طويلة في بعض الأحيان نظرا لطبيعة الحالة المرضية.

 

ويذكر أن الوفد الفرنسي استثمارا للوقت قد باشر منذ لحظات وصوله لمجمع الشفاء بإجراء العمليات الجراحية للمرضى، بعد أن تم ترتيب قوائم العمليات والتنسيق لها مسبقا.