مستشفى بيت حانون يجري عملية استئصال ورم من الجيوب الأنفية

مستشفى بيت حانون يجري عملية استئصال ورم من الجيوب الأنفية

وزارة الصحة/وسام زيد

استمرت معاناة السيدة “انتصار” البالغة من العمر 55 عاماً رغم مرور 4 سنوات على إجرائها عملية في عينها اليسرى في أحد المستشفيات خارج البلاد، فالصداع لا زال مستمراً  وألم العين لا يبارحها، إضافة الى انتفاخ فوق الأنف مما سبب لها الكثير من القلق والمعاناة.

السيدة “انتصار” توجهت إلى قسم الأنف و الأذن و الحنجرة في مستشفى بيت حانون وقام الطاقم الطبي المتخصص بالاطلاع على حالتها ليؤكد أن الحالة غير اعتيادية وبحاجة لبعض الإجراءات والفحوصات الطبية.

من جهته، أكد رئيس القسم الطبي د. شعبان مرتجى  أن القسم قام بدراسة الحالة والتشاور بشأنها مع أطباء مختصين في مجمع الشفاء الطبي, و كان القرار بإعادة تحويل السيدة للعلاج في الخارج، وهو الأمر الذي رفضته المريضة.

بعد رفض المريضة تحويلها للعلاج الخارجي قرر رئيس القسم الطبي د. شعبان مرتجى إجراء العملية في مستشفى بيت حانون رغم محدودية الإمكانيات، وأدخلت المريضة لعملية استغرقت ساعتين وأجراها طاقم طبي متخصص ضم د. شعبان مرتجى ود. ياسر الزيناتي ود. علاء عاشور.

 وقام الفريق الطبي باستئصال ورم من الجيوب الأنفية الغربالية للناحية اليسرى بواسطة المنظار الضوئي من الداخل وقد تكللت العملية بنجاح كامل.

فيما شكرت المريضة التي لازالت ترقد بالمستشفى تحت المراقبة والمتابعة إدارة المستشفى وطواقهما الطبية والتمريضية مؤكدة على أنها وجدت خدمة صحية متميزة واهتمام طبي ونفسي جعلها تؤمن بقدرات الطاقم الطبي وتتمسك بإجراء العملية محلياً.