نشاط مستشفى العيون خلال شهر نوفمبر

بالرغم من تواصل الحصار للعام الرابع على التوالي، تواصل مستشفى العيون جهدها الدءوب لتقديم خدمة صحية أفضل للمواطنين، فقد أكد تقرير جديد صادر عن إدارة مستشفى العيون وجود زيادة هائلة في عدد المراجعين ، حيث بلغ اجمالى عدد المترددين على قسم العيادة الخارجية 4608 حالة بينهم 2637 ذكور و1971 إناث، فيما بلغ عدد مراجعي قسم الليزر 478 حالة كما وصل عدد المراجعين في قسم الاستقبال و الطوارئ 1803 حالة. وأضاف التقرير: بأن عدد العمليات الصغرى التي أجريت في العيادة الخارجية بلغ 567 عملية ، فيما وصل عدد العمليات الكبرى التي أجريت داخل قسم العمليات 218 عملية ، كما بلغ اجمالى المرضى المحوّلين خلال شهر نوفمبر المنصرم 101 مريض منهم 39 طارئة. هذا وتعمل الإدارة العامة للمستشفيات على زيادة عدد أسرّة المستشفى وإدخال عدد من الأجهزة والمعدات الطبية الحديثة من خلال التواصل مع الجهات المانحة وعبر وزارة الصحة الفلسطينية بما يسهم في تحقيق نقلة نوعية بالخدمة الصحية المقدمة لجمهور الموطنين. هذا وتمكن المستشفى هذا العام من إجراء العديد من العمليات الجراحية المعقدة أبرزها إزالة السائل الزجاجي من العين بشكل يضاهي ما يجري في الدول العربية المجاورة. وفي إطار معرفة ردود عدد من الزوّار والمراجعين والمرضى للمستشفى فقد أبدوا رضاهم عن مستوى الخدمة التي تقدمها المشفى لهم مشيدين بكفاءة الأطباء الذين يمسحون دمعة الحزن عن المواطن في غزة الذي أرهقه الحصار وحرمه من السفر للعلاج في الخارج كبقية شعوب الأرض جراء ممارسات الاحتلال البغيضة ضد أبناء شعبنا الصامد، مطالبين كلا من إدارة المستشفى والوزارة بمواصلة جهودها بهدف تخليص المواطن من عناء السفر والتكاليف الباهظة خاصة في ظل الضائقة المالية التي يمر بها شعبنا نتيجة الحصار.