وزارة الصحة تعقد لقاءً تحضريا لاطلاق حملة لأجلك” لتحسين خدمات الولادة في مجمع الشفاء الطبي

 عقدت وزارة الصحة لقاءً تحضيرياً لاطلاق حملة بعنوان ” لأجلك” ضمن مشروع  تحسين خدمات الولادة في مجمع الشفاء الطبي.

 

وفي كلمته، أكد وزير الصحة د. مفيد المخللاتي أن هذه الحملة تصب في مصلحة الأم والطفل فهي حملة إنسانية راقية لأنها تعتني بفئة تستحق كل الواجب والاحترام.

 

وأشار المخللاتي إلى أن تخصيص هذه الحملة في مجمع الشفاء باعتباره أكبر مجمع طبي في قطاع غزة.

 

وأضاف”  ستستمر هذه الحملة لمدة 3 شهور ستسخر فيها الوزارة كافة الإمكانات البشرية والمادية والأجهزة والمعدات بنتائج تعود على المجتمع المحلي بالفائدة.

 

وأشار د. المخللاتي إلى أن الأشهر الثلاثة سيتم فيها حشد طاقات العاملين في المستشفى نحو هدف واحد وهو السعي عبر أنشطة مختلفة ومتنوعة ترتكز بالشكل الأساسي على تحفيز الموظفين ومشاركتهم وبناء جسور الثقة بينهم وبين المجتمع وإشراك المجتمع في هذه الحملة عبر مؤسساته وهيئاته المختلفة لتحقيق واقع تؤدي فيه خدمات الولادة بشكل متميز يرتقي إلى تضحيات شعبنا المعطاء.

 

وقدم وزير الصحة شكره لكافة الطواقم الطبية في مجمع الشفاء الطبي وعلى رأسهم العاملين في مستشفى الولادة على جهودهم في سبيل تقديم خدمة صحية مميزة.

 

وبدوره، طالب وزير الصحة الأسبق د. رياض الزعنون العاملين في النظام الصحي بضرورة أن يكون نظام التحويل من الرعاية إلى المستشفى نظاماً سلساً بحيث لا يتعب المريض وأهله وذلك من أجل إعطاء المواطن حقه في الحصول على الخدمة الصحية بشكل أفضل.

 

وناشد الزعنون المجتمع المحلي بضرورة التحلي بالصبر وحسن التعاون، مطالباً وزارة الصحة بضرورة توزيع القوى البشرية على الفترات الصباحية والمسائية وأوقات الأعياد.

من جهته، أشار د. حسين عاشور مدير عام مجمع الشفاء الطبي إلى أن الوزارة وضعت نصب أعينها الاهتمام المناسب في تحسن الخدمة في كافة التخصصات منها جراحة القلب وجراحة زارعة القوقعة للأطفال المصابين بالصم والبكم وجراحة زراعة الكلى لمن هم في حالة فشل كلوي.

 

وبدوره، أكد د. ناصر التتر المدير الطبي لمجمع الشفاء الطبي” أنّ الوزارة أولت اهتماماً كبيراً لتطوير الخدمات المختلفة خلال الفترة السابقة تمثلت في تطوير مباني مجمع الشفاء الطبي وذلك بما يسهم في تقديم خدمة طبية أفضل لأبناء شعبنا.

 

وأفاد أنه من الناحية العلمية تعمل وزارة الصحة على تفعيل التعليم بكافة أشكاله وتخصصاته ومن كافة المستويات للحصول على الشهادات من التعليم المستمر والتعليم العالي.

 

وتابع ” أن مجمع الشفاء الطبي والعاملين فيه ضربوا المثل الأعلى في التفاني من أجل خدمة هذا الشعب وتعزيز صموده، وأنه لا يزال يستقبل الوفود الزائرة من الخارج والتي من شأنها أن تسهم في تحسين الخدمة الصحية لأهلنا في قطاع غزة.

 

ونوه إلى إن موضوع الولادة هو ضمن أولويات وزير الصحة، معرباً عن أمله بأن ينظروا الأطباء إلى مرضاهم على أنهم أهليهم وإخوانهم.

 

وأشار د. التتر إلى أن الحملة تهدف إلى تعزيز الثقة وتحقيق الاحترام المتبادل بين مقدم الخدمات ومتلقيها، وتعزيز العمل بأخلاق المهنة ومهارات التواصل، وتحسين الظهر العام للمستشفى، وتعزيز نظام العمل في المستشفى وتحسين بيئة العمل والمساهمة في رفع وعي المواطن في الجانب الصحي وتفعيل دور المجتمع المحلي بمؤسساته المختلفة وتحمل مسئولياته كون الخدمات الصحية مسئولية مجتمعية.