وزير الصحة يتسلم التقرير السنوي من وحدة التمريض عن عملها خلال العام 2008

تسلم وزير الصحة د. باسم نعيم التقرير السنوي من وحدة التمريض عن انجازاتها خلال العام   2008  بالاضفة الى حجم المشاكل التي واجهتها نتيجة الحصار والاضرابات واستنكاف عدد كبير من الموظفين عن العمل الى جانب الحرب على غزة واستشهاد  تسعة من كوادرها وهم يحاولون انقاذ الجرحى والمصابين الى جانب الشروع في انشاء اول مجلس فلسطيني للتمريض يضم جميع العاملين في هذه المهنة سواء في القطاع الحكومي اول الخاص.

وبين التقرير حجم النجاح المميز لوحدة التمريض في موجهتها للمشاكل التي نجمت عن الحصار وإضرابات الموظفين واستنكاف البعض عن العمل من خلال تعويض النقص الحاد في القوى العاملة في المستشفيات والمراكز الصحية عبر التنسيق الكامل مع الوزارة حيث تم  تعيين (800) ممرض وممرضة قاموا بسد الفراغ وابدعو في العمل الى جانب زملائهم القدامى الذين التزموا بالعمل واثبتوا مدى انتمائهم الحقيقي للوطن.

ولعل الإنجاز الحقيقي هو ما حدث بالفعل من إنقاذ لكلية فلسطين للتمريض التابعة لوزارة الصحة الفلسطينية من خطر اغلاقها جراء استنكاف جميع العاملين في الكلية أولاً ثم بفضل الإدارة الحكيمة والتعاون المطلق من قبل معالي وزير الصحة الامر الذي اسهم في السيطرة على كل الأمور وتذليل كافة الصعاب وتمت المقابلات وبعد أقل من أسبوع بدأت الدراسة وانتظمت بفرعي الكلية.

كما تمكنت وحدة التمريض بالتعاون مع نقابة التمريض في غزة والعديد من الجهات والمؤسسات الاجنبية وفي مقدمتها مؤسسة " نورواك " الاجنبية, في تنظيم العشرات من الدورات التدريبية وورش العمل من اجل صقل مهارات الممرضين وتقديم خدمات افضل لجمهور المواطنين.