وزير الصحة يناقش الخطة العملية لوحدة تحسين الجودة

عقد معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم اجتماعا مع أعضاء لجنة وحدة تحسين الجودة بالوزارة وذلك بحضور كلا من الدكتور حسن خلف وكيل الوزارة المساعد والأستاذ محمود الدعمة مدير عام وحدة الإجازة والتراخيص والدكتور أسامة البلعاوي مدير وحدة السياسات والتخطيط والأستاذ موسى العماوي مدير وحدة تحسين الجودة بالوزارة .

ويأتي الاجتماع في إطار مناقشة الخطة العملية لوحدة تحسين الجودة وذلك من خلال وضع الرؤى والتصورات التي تساعد على نشر وتعزيز مفهوم وثقافة الجودة عند كافة الموظفين العاملين في وزارة الصحة.

من جهته أكد معالي وزير الصحة الدكتور باسم نعيم على أهمية نشر ثقافة الجودة في كل مؤسسات الوزارة وذلك بناء على معايير وأسس سليمة يتم تحديدها وفقا لما هو متوافر في الوزارة من إمكانات وطاقات تسهم في تحقيق نقلة نوعية على صعيد الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وشدد معاليه على ضرورة تشكيل لجان تشرف على تنفيذ الخطة العملية الخاصة بتحسين الجودة في كافة المستشفيات والمراكز الصحية وباقي مؤسسات الوزارة موضحا أهمية أن يتم التركيز في بداية الخطة على أحد المواقع الصحية لتشكل بعد ذلك منطلقا يتم تعميمه على جميع مؤسسات وزارة الصحة.

وأشار الوزير نعيم أهمية أن تشرع اللجان التي تم تشكيلها في ممارسة مهامها على كل المواقع التي سيتم توزيعها عليها، مؤكدا ضرورة توفير كافة المستلزمات اللازمة لضمان النجاح في تطبيق الخطة على أكمل وجه.

من جانبه أشاد الدكتور حسن خلف وكيل الوزارة المساعد بالجهود المضنية التي تبذلها وحدة تحسين الجودة مؤكدا أهمية عقد العديد من ورش العمل الخاصة بتوعية الموظفين بضرورة تحسين جودة الخدمات التي تقدمها للمواطنين , مؤكدا استعداد الوزارة لتلبية كافة متطلبات وحدة تحسين الجودة ودعمها لها في هذا المشروع المميز.

بدوره أشار الأستاذ موسى العماوي مدير وحدة تحسين الجودة بوزارة الصحة إلى ضرورة الاستفادة من تجارب أشقائنا في الدول العربية خاصة في ظل وجود كفاءات فلسطينية سبق وان عملت في معظم البلدان العربية وتريد أن تخدم أبناء شعبنا اليوم من اجل تعزيز صمودهم في وجه الحصار.

وبين الأستاذ العماوي أن وحدة تحسين الجودة في وزارة الصحة ترمي  إلى رسم خطة إستراتيجية شاملة محددة الأهداف والبرامج غايتها تطوير الخدمات الصحية والإدارية، وتعظيم درجة مساهمة وزارة الصحة في خدمة المجتمع المحلي وفتح قنوات للتعاون مع الوحدات المشابهة محلياً وعربياً وعالمياً.