وكيل وزارة الصحة يجتمع باللجنة الوطنية لصحة الطفل ويشيد بجهود اللجان المنبثقة عنها

الصحة/ إبراهيم شقورة

عقد وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش اجتماعاً مع اللجنة الوطنية لصحة الطفل، ناقش خلالها جهود اللجان الفرعية الهادفة إلى تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للأطفال في قطاع غزة.

وثمن د. أبو الريش خلال كلمة له في الاجتماع الذي عقد في مقر وزارة الصحة بمدينة غزة، اليوم الأربعاء، بمشاركة نخبة من الكوادر الصحية المتخصصة في صحة الطفل وممثلين عن المؤسسات الصحية الوطنية، الجهود المبذولة على صعيد اللجان الفرعية المنبثقة عن اللجنة الوطنية لصحة الطفل ممثلةً بلجنة المراضة والوفيات ولجنة الطفولة المبكرة والتغذية ولجنة المؤشرات ولجنة الحضانات، ولجنة الأطفال ذوي الإعاقات.

وتم خلال الاجتماع، مناقشة نتائج دراسة استمرت لمدة 6 أشهر حول أسباب الوفيات لدى الأطفال حديثي الولادة، حيث أكد د. أبو الريش أن وزارته ستدعم كافة الجهود التي من شأنها إحداث المزيد من خفض مؤشرات وفيات الأطفال حديثي الولادة في المرافق الصحية في قطاع غزة.

وشدد د. أبو الريش على ضرورة بناء نظام تسجيل صحي للأمراض التي تصيب الأطفال ما بعد الولادة بما يمكن من توفير بيانات صحية دقيقة من شأنها توفير المعالجات وإحداث مزيد من التحسينات في المؤشرات الصحية المتعلقة بخفض معدلات وفيات الأطفال حديثي الولادة.

كما ناقش الاجتماع جهود اللجنة المتعلقة بتنمية الطفولة المبكرة والصحة المدرسية والتغذية لليافعين، وجهود التثقيف الصحي، والكشف الطبي الشامل على الأطفال في المدارس، إلى جانب دراسة المؤشرات التي تصدر عن اللجان بشكل منهجي ومستفيض والخروج بتوصيات مهمة في ذات الجانب.

وناقش المجتمعون جملة من المشاريع المقترحة لتوسعة وتطوير عدد من حضانات الأطفال حديثي الولادة في المستشفيات إلى جانب تطوير عدد من الأقسام المتخصصة في علاج أمراض الأطفال في مراكز الرعاية الأولية.

وشهدت الخمسة عشر سنة الأخيرة اهتماماً متزايداً من قبل وزارة الصحة في قطاع غزة في الخدمات الصحية المقدمة للأمومة والطفولة، ما انعكس بدوره على انخفاض مؤشرات الوفيات لدى الأطفال حديثي الولادة بفضل التطوير المستمر الذي أضفته الوزارة على صعيد الكوادر البشرية والتجهيزات الطبية.