الصحة تحذر من الألعاب النارية المتداولة في قطاع غزة

تحرص وزارة الصحة الفلسطينية في المحافظة على صحة المواطنين من الأخطار المحدقة بتكرار إصابة الأطفال بالألعاب النارية المتداولة في قطاع غزة، خاصة وإننا مقبلون على شهر رمضان المبارك الذي يكثر فيه الإصابات.

وتؤكد الوزارة أنّ أغلب الإصابات عادة ما تكون في الأجزاء العليا من الجسم، وتحديداً في العين، نتيجة اللعب واللهو من قبل الأطفال.

وتسعى الوزارة دوماً إلى تقديم النصائح والإرشادات لأبناء شعبنا، وتطالب كافة الجهات المعنية بوقف استيراد هذه الألعاب التي تضر بهؤلاء الأطفال، داعية أبناءهم إلى منع استخدام هذه الألعاب التي تشكل خطراً حقيقياً على أجسام أبنائهم.