حذر من كارثة صحية بسبب نقص السولار..القدرة : الأقسام الحيوية في المستشفيات ستتوقف خلال الأيام القليلة القادمة

 

alt

حذر د. أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة من تجدد أزمة انقطاع التيار الكهربائي بفعل النقص الحاد في كميات السولار الخاصة بتشغيل المولدات في المستشفيات والمرافق الصحية , وأشار د. القدرة أن سعة الخزانات في الوزارة 441 ألف لتر تحتوي فقط على 110 ألف لتر من إجمالي المخزون وهذه الكمية لاتكفي لاستمرار العمل أكثر من أسبوع خاصة في ظل استمرار انقطاع التيار الكهربائي من 8- 10 ساعات يوميا حيث أن المستشفيات تستهلك يوميا 6000 لتر لتغطية فترة الانقطاع , منوها إلى أن تلك المولدات الكهربائية غير قادرة على توليد الكهرباء اللازم لتشغيل الأجهزة الطبية والأقسام الحيوية بالمستشفيات بالكفاءة المطلوبة وأن تلك الأجهزة تكون عرضه للتلف , فضلا على التهديد المباشر بتوقف غرف العمليات وأقسام غسيل الكلى والعناية المركزة وحضانات الأطفال عن العمل في أية لحظه , وأن العمل في هذه الأقسام مرتبط باستمرار التيار الكهربي بشكل دائم لايمكن تأجيلها .

وطالب القدرة كافة الجهات والمنظمات والمؤسسات الصحية والإنسانية ضرورة تسليط الضوء على هذه المعاناة التي تؤرق العمل الصحي في غزة وتحول دون تقديم الرعاية الصحية كما هو مطلوب للمواطن الفلسطيني , والتحرك الجاد والفوري لإيجاد حل جذري لهذه المشكلة التي تتفاقم يوما بعد يوم , مشيرا الى ضرورة مضاعفة الكميات الموردة إلى مستشفيات القطاع من قبل البنك الدولي حيث لم يصل خلال العام الحالي سوى 120 ألف لتر من الكمية المطلوبة لاستمرار تقديم الخدمات الصحية .

مضيفا الى أن جميع مستشفيات قطاع غزة تحتاج غالى 2.2 مليون لترا سنويا في حال استمرار معدل انقطاع التيار الكهربائي لثمان ساعات يوميا .