وزير الصحة يستقبل لجنة شؤون المرأة بالوزارة

alt

 

استقبل وزير الصحة الفلسطيني د.باسم نعيم، الخميس، بمقر وزارته بمدينة غزة، وفداً نسوياً من لجنة شؤون المرأة بالوزارة.

ورحب د.نعيم بزيارة الأخوات في لجنة شؤون المرأة، مؤكداً حرصه ودعمه لجهود الأخوات في الوزارة على صعيد كافة الجهود والأنشطة التي يقمن بها.

وبين د.نعيم أن النساء العاملات بالوزارة يمثلن نسبة كبيرة من عدد العاملين بالوزارة، مشيراً إلى حرص وزاته على مشاركة الأخوات في العمل بما يسهم في احداث التقدم والتنمية في المجتمع الفلسطيني بشكل عام وفي القطاع الصحي على وجه الخصوص.

وأشار د.نعيم إلى سعي وزارته لإحداث توازن بين عمل المرأة ومشاركتها المجتمعية، مؤكداً أن وجود العاملات في مواقع العمل يعكس انطباعات إيجابية حول تطور المجتمع واحترامه لحقوق المرأة.

كما أوضح د.نعيم سعي وزارته من خلال مشاورات أجراها مع وزيرة شؤون المرأة جميلة الشنطي إلى عقد لقاء تمهيدي خلال الأيام القادمة يبحث أبرز الاحتياجات والحقوق للمرأة.

وقال د.نعيم: ” قناعاتنا خالصة بأن أي مجتمع سليم لا يمكن أن يقوم إلا بالشراكة الفاعلة بين الرجل والمراة, وهو ما وصانا به ديننا الحنيف بأن النساء شقائق الرجال ونحن ننطلق من منطلق الواقع”.

وتابع الوزير “نحن نريد أن يكون للمرأة دور نحو دفعها لواقع سوق العمل بما يخدم مشاركتها السليمة، وبتجربة إيجابية وبما يضمن محافظتها على بيتها وأسرتها”.

بدورها، استعرضت ملكة الشريف رئيسة لجنة شؤون المرأة خلال كلمة لها بالاجتماع، أبرز الانجازات التي استطاعت شؤون المرأة تحقيقها.

وبينت أنها من خلال لقاءات أجرتها عبر زيارات نظمتها العلاقات العامة بوزارة الصحة لعدد من المستشفيات، استمعت لعدد من المطالب وهموم العاملات، مشيرة إلى تنفيذ لجنة شؤون المرأة العديد من الأنشطة الترفيهية والاجتماعية لصالح النساء العاملات في الوزارة.

بدوره، أثنى وزير الصحة على جهود لجنة شؤون المرأة، لافتاً إلى ضرورة وضوح في الرؤية نحو تفعيل وتطوير نموذجنا الخاص الذي يعزز دور المرأة ويكرمها ويحمي مكونات المجتمع دون احداث ضرر بمكونات المجتمع القائمة.