ناقش عدة قضايا طارئة .. الوزير المخللاتي يترأس الاجتماع الأسبوعي لوزارة الصحة

alt

 

ترأس معالي وزير الصحة د. مفيد المخللاتي الجلسة 28 للعام 2012 لوزارة الصحة، وذلك بحضور عطوفة وكيل الوزارة د. حسن خلف المدراء العامون ومدراء الوحدات بالوزارة، حيث استعرض جملة من القضايا الطارئة والتي تتطلب تحركاً جاداً وسريعاً للعمل على إنهائها نظراً لانعكاساتها السلبية على الخدمة الصحية أبرزها أزمة الأدوية والمستهلكات الطبية ، موضحاً ابرز التحركات العملية في هذا الاتجاه بالتنسيق الكامل مع الحكومة الفلسطينية ومجلس الوزراء والجهات المعنية الأخرى.

 

كما ودعا معاليه في كلمته الافتتاحية للجلسة إلى تكثيف العمل من اجل أن يلمس المواطن نمط التغيير وتحسن الخدمة خلال خطة المئة يوم التي أعلن عنها دولة رئيس الوزراء د. إسماعيل هنية.

 

هذا وقد استمع د. المخللاتي من المدراء العامون ومدراء الوحدات حول ابرز أنشطتهم وانجازاتهم ، حيث أوضح ان عديد من اللقاءات الموسعة سوف تعقد مع الإدارات والوحدات كل على حدة، للاطلاع أكثر على طبيعة العمل والتحرك باتجاه الأفضل على صعيد الأداء والنتائج.

 

كما وأكد معاليه أن وزارته لن تسمح لأية عقبات من حرمان المواطن الفلسطيني من الحق في تلقي خدمة علاج كريمة.

وأوضح د. المخللاتي أن تطوير خدمات الولادة والإسعاف والطوارئ وصيانة وتأهيل الأجهزة الطبية من الملفات التي تدرس بعناية كبيرة نظراً، للضرورة الملحة لهذه الخدمات.

 

وحث معاليه الجميع إلى تطوير العلاقة مع الجمهور وتفهم احتياجاتهم وفق ما يتاح من إمكانيات وموارد صحية.