الصحة : إجراء أول عملية جراحية نوعية بغزة لطفلة في مجمع الشفاء الطبي

alt

 

 

 

 

 

 

 

 

تمكن أطباء قسم الأنف والأذن والحنجرة بمجمع الشفاء الطبي من تحقيق انجاز طبي يعد الأول من نوعه في قطاع غزة، من خلال عملية نوعية أجروها لطفلة تبلغ من العمر خمسة أيام بواسطة المنظار الضوئي دون حدوث أي تشوهات خارجية بالأنف، حيث أن الطفلة تعاني من انسداد عظمي خلقي في مجرى الأنف الخلفي .

 

وقال الطبيب عيسى مسلم الذي أجرى العملية مع أطباء القسم إنه تمّ وضع أنبوبة في مجرى الأنف لمدة 6 أسابيع، وبعد ذلك يتم رفع الأنبوبة على أن يبقى مجرى الأنف مفتوحاً، خلال فترة العملية، موضحاً أنّ هذه العمليات تعد من الحالات الطارئة كونها من الجراحات الدقيقة في الأنف وتجري الآن بواسطة جراحة المناظير الأنفية .

 

 

وأوضح د.مسلم وجود خطة لتطوير قسم الأنف والأذن والحنجرة، تهدف لتقليص عدد المحولين للعلاج بالخارج، من أجل الحفاظ على هذا النجاح الذي تحقق في ظل حصار قاصي مفروض على قطاع غزة للعام السادس على التوالي، مؤكداً أن العاملين في القسم مصممين على تقديم أفضل خدمة صحية بعد أن يتم توفير بعض الأجهزة الذي يحتاجها القسم بما فيها أدوات جراحة المناظير وأدوات الجراحات الدقيقة للأذن الوسطى لأبناء شعبهم والتخفيف عنهم من عناء السفر للعلاج بالخارج.

 

 

من جانبهم، عبر أهالي الطفلة عن شكرهم لأطباء المجمع ، حيث قاموا بزيارة القسم وقدموا رسالة شكر لهم ولإدارة المجمع على جهودهم في رعاية ابنتهم طوال فترة مكوثها في المستشفى لتلقي العلاج، مؤكدين إعجابهم بالتقدم الواضح في الخدمات الطبية والمعاملة الكريمة من قبل الأطباء.

 

الجدير ذكره، أن د. عيسى مسلم عاد مؤخراً إلى قطاع غزة، بعد حصوله على درجة الزمالة في تخصص الأنف والأذن والحنجرة من جامعة عين شمس بالقاهرة، وقد قام بعمل دراسات عليا في الجراحات الدقيقة وجراحة مناظير الجيوب الانفية..