الصحة : وفد طبي أمريكي يجري 30 عملية معقدة في مستشفى شهداء الأقصى

alt

 

أجرى وفد طبي أمريكي يزور قطاع غزة من خلال جمعية إغاثة أطفال فلسطين بمعاونة أطباء فلسطينيين من مستشفى شهداء الأقصى 30 عملية لمرضى يعانون من تشوهات خلقية ومشاكل في الأعضاء التناسلية والتي تعتبر من العمليات النادرة والمعقدة في قطاع غزة، والتي تحتاج الى مهارات عالية جداً.

 

من جهته، قال د. فايز زيدان ” أن إدارة المستشفى كانت قبل قدوم الوفد الطبي الأمريكي لقطاع غزة قد قامت بتجهيز غرف العمليات، و قوائم بأسماء 66 حالة مرضية، حيث تمّ عمل فحص طبي لهم، و اختيار 30 حالة كونها تعد من الحالات الطارئة و التي تحتاج لمهارات طبية عالية.

وأضاف ” انّه تمّ الاستفادة من زيارة الوفد في تعليم الأطباء الفلسطينيين في المستشفى على إجراء مثل هكذا عمليات.

بدوره، أعرب البروفيسور الأمريكي “جون كازاك” عن سعادته للعمل مرة ثانية مع أطباء الأقصى، وأثنى على تعاون الجراح الرئيس في المستشفى د. فايز زيدان رئيس قسم المسالك البولية، والطبيب نضال وشاح أخصائي جراحة الأطفال في العمل وعلى دور إدارة المستشفى في تقديم كافة التسهيلات وتوفير كل ما يحتاجه الوفد من تجهيزات وأطباء وممرضين.

وأضاف ” أنّ بعض الحالات المرضية كانت تتطلب علاجها خارج قطاع غزةا ، ولكن بوجود الكادر الطبي المحلي المتميز تمكن الفريق من إجرائها في المستشفى ووعد بالعمل مرة أخرى للعمل وتدريب الطاقم المحلي وجلب معدات طبية ضرورية للعمليات.

 

وكشف عن نيته العودة لغزة مرة أخرى في السنة القادمة، مؤكداً انه كان سعيداً بالعمل مع الأطباء في غزة.

بدورهم عبر أهالي المرضى عن شكرهم وامتنانهم لإدارة المستشفى والوفد الطبي الأمريكي على تحملهم تبعات السفر للمجيء لقطاع غزة في سبيل مساعدة شعبنا الفلسطيني، والتخفيف عنهم من قسوة الحصار المفروض على غزة منذ سنوات طويلة.

 

هذا و أكد د. ابراهيم الهور مدير مستشفى شهداء الأقصى على أن إدارته ستواصل التنسيق و التعاون مع كافة الوفود الطبية القادمة لقطاع غزة، وذلك لضمان تقديم أفضل خدمة صحية لأبناء شعبنا الفلسطيني، مشددا أن إدارته تبذل كل الجهود لتمكين الطواقم الطبية والاستشاريين المهرة من القيام بدورهم في توفير الخدمة المتميزة للمرضى والاستعاضة عن السفر للخارج بما يخفف من معاناة المرضى وأهلهم.